قصف جوي ومدفعي وصاروخي ليلي مكثف لقوات النظام على ريف درعا

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يونيو، 2018 10:40:14 ص خبر عسكري جريمة حرب

سمارت - درعا

شنت طائرات النظام الحربية ليل الجمعة - السبت أكثر من عشرين غارة على قرى وبلدات في منطقة اللجاة وريف درعا الشرقي جنوبي سوريا، فيما ألقت طائراته المروحية نحو 15 برميلا متفحرا على المنطقة، إضافة للقصف الصاروخي والمدفعي.

ووثق ناشطون قصف مروحيات النظام بلدة ناحتة شمال شرق درعا بأربعة براميل متفجرة، إضافة لاستهدافها بثماني غارات من الطائرات الحربية، كما تعرضت بلدة المسيفرة لقصف بقذائف تحوي مادة الفوسفور الحارق من مطار الثعلة العسكري، ما أدى لإصابة عدد من المدنيين بينهم أطفال.

كذلك شنت الطائرات الحربية تسع غارات على بلدة بصر الحرير، والتي تعرضت أيضا لقصف ببرميلين متفجرين، بينما ألقت مروحيات النظام أربعة براميل أخرى على كل بلدة المجيدل ومدينة الحراك التي استهدفتها الطائرات الحربية بغارتين جويتين، إضافة لغارتين أخريين على بلدة مليحة العطش.

في أثناء ذلك قصفت قوات النظام براجمات الصواريخ الأحياء السكنية في مدينة الحراك وفي بلدة ناحتة بريف درعا الشرقي من مقراتها في ريف السويداء الغربي، بينما تعرضت أحياء درعا البلد في مدينة درعا لقصف باسطوانة متفجرة من مقرات النظام القريبة.

وأعلن المجلس المحلي لمدينة الحراك الجمعة، دمار 40 بالمئة من المدينة جراء القصف الجوي والمدفعي والصاروخي لقوات النظام، كما قدر المجلس المحلي لقرية المليحة الشرقية نسبة الدمار فيها بـ 60 بالمئة.

وسجل مجلس محافظة درعا "الحرة" نزوح ثلاثين ألف شخص خلال الأيام الماضيةفي المحافظة.

وتخضع محافظة درعا إلى اتفاق تهدئة، توصلت إليه كل من روسيا والولايات المتحدة والأردن في صيف العام الماضي، لكن النظام يحشد قواته في المنطقة لانتزاع المناطق الخارجة عن سيطرته فيها.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يونيو، 2018 10:40:14 ص خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
مشفى غرب إدلب تعلق أعمالها احتجاجا على الاعتداءات على الكوادر الطبية
الخبر التالي
حريق في أشهر أسواق مدينة حماة واتهامات لقوات النظام بافتعاله