انعدام الخدمات في مدينة الرقة بسبب التوتر الأمني

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يونيو، 2018 2:39:36 م خبر عسكرياجتماعي وحدات حماية الشعب الكردية

سمارت - الرقة

توقفت معظم الخدمات في مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا، الأحد، بسبب فرض حالة الطوارئ التي رافقت التوتر الأمني بين قوات "الأسايش" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية، و"لواء ثوار الرقة".

وأفادت مصادر من المدينة لـ "سمارت" إن التوتر الأمني ترافق مع قطع الاتصالات الخلوية عن المدينة إضافة لقطع خطوط الاتصالات الأرضية وإغلاق محلات الأنترنت، في ظل حظر التجول وفرض حالة الطوارئ من قبل "الأسايش".

وأضافت المصادر أن حظر التجول أدى أيضا إلى إغلاق جميع الصيدليات، إضافة لإغلاق مشفى "دار الشفاء" والمشفى الأهلي والمشفى العسكري في حي الرميلة، بينما سمحت "وحدات حماية الشعب" بفتح مشفى "الطب الحديث".

وأفاد مصدر من قوات "الأسايش" أن الجرحى من المقاتلين ينقلون إلى مشفى مدينة الطبقة العسكري (43 كم غرب مدينة الرقة)، بينما يمنع دخول وخروج المدنيين.

إضافة إلى ذلك أفادت المصادر أن المكاتب التابعة لوسائل الإعلام توقفت أيضا عن العمل بسبب انقطاع الأنترنت وحظر التجول، مشيرة أن مكاتب قناة "روناهي" ووكالة "هاوارا" وراديو "الفرات" جميعها مغلقة داخل مدينة الرقة، إلا أنها تعمل من مكاتبها في مدينة الطبقة وريف الرقة.

كذلك أغلقت مكاتب "المجلس المدني" و"مجلس المدينة" و"بلدية الشعب" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية، كما أغلق مركز الاتصالات والطاقة في المدينة.

وتوقفت حركة الأسواق بشكل كامل في مدينة الرقة بعد أن فرضت قوات "الأسايش" حالة الطوارئ  في المدينة فيما أصدر "لواء ثوار الرقة" بيانا ذكر فيه أن مقراته تعرضت لهجمات من قبل "قسد" مطالبا التحالف الدولي والولايات المتحدة بالتدخل.

وشهدت مدينة الرقة منذ مطلع الشهر الجاري توترا ملحوظابين "الوحدات" الكردية و"لواء ثوار الرقة" على خلفية اعتقال الأولى عددا من عناصر الأخيرإضافة إلى اشتباكات بين الطرفينأسفرت عن جرحى، تبعها مظاهرات شعبيةطالبت بطرد الأولى من المدينة.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يونيو، 2018 2:39:36 م خبر عسكرياجتماعي وحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
داعية في "تحرير الشام" تعتدي على مسؤولة في جامعة إدلب
الخبر التالي
"الحر": أمريكا أبلغتنا ألا نتوقع دخولها بمعركة درعا