النظام يقصف فرق الدفاع المدني في مدينة بصر الحرير بدرعا

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يونيو، 2018 5:46:12 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت ــ درعا 

قصفت قوات النظام السوري الأحد، بشكل مباشر سيارات إطفاء تابعة لفرق الدفاع المدني في مدينة بصر الحرير (33 كم شمال شرق درعا) جنوبي سوريا.

وقال مدير المكتب الإعلامي للدفاع المدني في درعا، عامر أبازيد، لـ"سمارت"، إن إحدى سياراتهم تعرضت للقصف المباشر بقذائف المدفعية والهاون ما أدى لخروجها عن الخدمة بشكل نهائي، دون سقوط ضحايا.

وأضاف "أبازيد" أن الاستهداف المباشر لفرق الدفاع المدني من قبل قوات النظام يتكرر بشكل دائم في محافظة درعا.

ونزح كامل سكان مدينة بصر الحرير خلال الأيام القليلة الفائتة، نتيجة قصفها من قبل طائرات حربية لروسيا وقوات النظام بعشرات الغارات، حيث تعرضت الأحد لوحده لأكثر من 40 غارة، إضافة لاستهدافها بشكل مكثف بالقذائف الصاروخية والمدفعية.

وبدأت قوات النظام حملة عسكرية منذ أسبوع، في ريفي درعا الشرقي والسويداء الغربي مترافق مع قصف جوي ومدفعي وصاروخيمكثف،ما تسبب بمقتل وجرح عشرات المدنيين بينهم نساء وأطفال،إضافة إلى تدمير نحو 40 بالمئة من مدينة الحراك و60 بالمئة من بلدة المليحة الشرقيةونزوحعشرات آلاف المدنيينمن قراهم.

وتخضع المحافظة لاتفاق "تخفيف تصعيد" توصلت له روسيا والأردن وأمريكا قبل نحو عام،  ولكن النظام على الرغم من ذلك واصل باستقدام التعزيزات العسكرية لمحيط درعا وبدأ بشن حملة عسكرية واسعة منذ أيام، في حين  قال الجيش السوري الحر الأحد، إن أمريكا  أبلغتهم ألا يتوقعوا دخولها لصد الحملة.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يونيو، 2018 5:46:12 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
الأردن يقول إنه لا يستطيع استيعاب مزيد من اللاجئين السوريين
الخبر التالي
"الأسد" يهدد باستخدام القوة لاستعادة شمال سوريا