التوصل لهدنة مؤقتة بين "الحر" و"جيش خالد" في درعا

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 يونيو، 2018 5:19:29 م خبر عسكري هدنة

سمارت - درعا

توصل الجيش السوري الحر و"جيش خالد بن الوليد" المتهم بمبايعة تنظيم "الدولة الإسلامية" إلى هدنة مؤقتة في محافظة درعا جنوبي سوريا.

وقال الناطق باسم "غرفة عمليات صد البغاة" التابعة للجيش الحر محمد بكرية في تصريح إلى "سمارت" الثلاثاء، إن اتفاق وقف إطلاق النار بين الطرفين دخل حيز التنفيذ منذ يومين ويستمر شهرا كاملا.

وأضاف "بكرية" أن الاتفاق جاء بطلب من "جيش خالد" لوقف العمليات العسكرية بين الطرفين، وبعد وساطة من "هيئة الإصلاح في حوران"، مشيرا إلى وجود مفاوضات بعد انتهاء الهدنة.

وقال ناشطون في وقت سابق، إن طائرات حربية رجحوا أنها روسية شنت غارات على بلدات تخضع لسيطرة "جيش خالد"، بالتزامن مع غارات مماثلة على مدن وبلدات مجاورة تسيطر عليها فصائل الجيش الحر.

وتأتي الهدنة بالتزامن مع حملة عسكرية ضخمة تشنها قوات النظام السوري بمساندة ميليشيات أجنبية وسلاح الجو الروسي على المناطق الشمالية والشرقية من محافظة درعا، التي تسيطر عليها فصائل الجيش الحر والكتائب الإسلامية.

ويسيطر "جيش خالد" على عدة بلدات وقرى في منطقة حوض اليرموك غربي محافظة درعا قرب الحدود مع إسرائيل، وشنت فصائل الجيش الحر عدة عمليات عسكرية للقضاء عليه لكنها لم تحقق أهدافها.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 يونيو، 2018 5:19:29 م خبر عسكري هدنة
الخبر السابق
"عون" يدعو أمريكا للمساعدة بعودة اللاجئين السوريين
الخبر التالي
الأردن: لايوجد نازحين سوريين على حدودنا