مصادر محلية: عشرات القتلى والجرحى بقصف جوي على بلدة المسيفرة بدرعا

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 يونيو، 2018 5:13:20 م خبر عسكري عدوان روسي

سمارت-درعا

قالت مصادر محلية إن عشرات المدنيين قتلوا وجرحوا الخميس، بقصف جوي مكثف يرجح أنه روسي استهدف ملاجئ في بلدة المسيفرة شرق درعا جنوبي سوريا.

وقال الناشط المحلي ورئيس المجلس المحلي السابق للبلدة زاهر الزعبي في تصريح إلى "سمارت"، إن طائرات روسية قصفت ثلاث ملاجئ تحوي مدنيين هاربين من القصف، ما أدى لمقتل نحو 66 مدنيا معظمهم نساء وأطفال وجرح العشرات بينهم حالات خطرة.

وأضاف "الزعبي" أنهم يدفنون الضحايا في مقابر جماعية لصعوبة دفنهم بشكل منفرد نتيجة القصف.

وأكد "الزعبي" أن الأوضاع الطبية في البلدة سيئة للغاية مع وجود نقص في مواد الإسعاف.

كما قال الناشط المتواجد في البلدة، عبد السلام الكردي لـ"سمارت"، إن أعداد القتلى أكثر من 50 وأعداد الجرحى تجاوزت لـ38 معظمهم بحال حرجة.

وأوضح "الكردي" أن إحدى الضربات استهدفت ملجأ داخل مدرسة كانت العوائل تحتمي بداخله.

وأشار "الكردي" أن البلدة تحوي أعداد كبيرة من المدنيين ممن لم يتمكنوا من النزوح بسبب إمكانياتهم المادية الضعيفة وعدم وجود مكان أمن من القصف.

وقال مدير مشفى المسيفرة محمود عبد الرزاق لـ"سمارت"، إنهم استقبلوا 23 قتيلا مدنيا و18 جريحا بحال خطرة نتيجة قصف ملجأ واحد فقط، مرجحا ارتفاع أعداد الضحايا نتيجة القصف المكثف.

من جانبه قال إعلامي الدفاع المدني في محافظة درعا عامر أبا زيد في تصريح إلى "سمارت"، إنهم وثقوا في المركز مقتل 17 مدنيا في المسيفرة، ومن ثم انقطعت الاتصالات مع فرق الإنقاذ التابعة لهم العاملة هناك، مرجحا أن ترتفع أعداد الضحايا.

وتشن قوات النظام مدعومة بميليشيات وسلاح الجو الروسي  حملة عسكرية في محافظة درعا، تمكنت خلالها من السيطرة على عدة بلدات وقرى، وسط قصف جوي ومدفعي مكثف أسفر عن مقتل وجرح عشرات المدنيينوخروج مشاف عن الخدمة، ونزوح عشرات آلاف المدنيين.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 يونيو، 2018 5:13:20 م خبر عسكري عدوان روسي
الخبر السابق
نازحون يعانون أوضاعا إنسانية صعبة في المخيمات العشوائية بجرابلس (فيديو)
الخبر التالي
جورجيا تمنع شركتي طيران سوريتين من دخول مجالها الجوي