مقتل قيادي في "أحرار الشام" على يد مجهولين شرق إدلب

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 يونيو، 2018 11:48:21 ص خبر عسكري حركة أحرار الشام

سمارت - إدلب

قتل قائد عسكري في "حركة أحرار الشام" الإسلامية على يد مجهولين يرجح أنهم من تنظيم "جند الأقصى" قرب مدينة سرمين (8 كم شرق مدينة إدلب) شمالي سوريا.

وقال مصدر عسكري من "جيش الأحرار" العامل في محافظة إدلب لـ "سمارت"، إن مجهولين اعتقلوا القائد العسكري لدى "أحرار الشام" المعروف باسم "أبو خالد مشون" ليل الخميس – الجمعة، ثم قاموا بقتله لاحقا.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه إن "مشون" كان متوجها إلى أحد المشافي في المنطقة برفقة شابين مدنيين لزيارة شاب مصاب، حيث تم إيقافهم قرب قرية معرشورين وأطلق سراح الشابين بينما بقي هو لديهم.

وأشار المصدر أنه من المرجح أن يكون المسؤولون عن قتله من تنظيم "جند الأقصى" لافتا أن "الجند" أقاموا كمينا في المنطقة أثناء تطويق "هيئة تحرير الشام" لمدينة سرمين الخميس، بالتزامن مع مروره في المنطقة.

وفرضت "هيئة تحرير الشام" الخميس، حظرا للتجول في مدينة سرمين، تزامنا مع انتشار عناصرهافي مدينة إدلب وعلى طريق إدلب - سراقب مع وضع أكثر من 15 حاجزا، وإرسال تعزيزات عسكرية إلى المنطقة.

وشهدت محافظة إدلب في الآونة الأخيرة غيابا أمنيا واغتيالاتبحق قادة في "هيئة تحرير الشام" وفصائل الجيش السوري الحر، تزايدت بعد أن أطلقت الأخيرة حملة أمنية ضد خلايا تتبع لـ "تنظيم الدولة" في المحافظة.

 
 

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 يونيو، 2018 11:48:21 ص خبر عسكري حركة أحرار الشام
الخبر السابق
تركيا: هجمات النظام على جنوبي سوريا تعرقل جهود "أستانة" و"جنيف"
الخبر التالي
روسيا تعلن استئناف محادثات "أستانة" في مدينة سوتشي نهاية تموز