مقتل 100 معتقلا من مدينة المعضمية غرب دمشق تحت التعذيب

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 يونيو، 2018 6:32:32 م خبر عسكريسياسياجتماعي معتقل

سمارت - درعا

كشفت قوات النظام السوري عن أسماء قرابة 100 معتقل لديها قتلوا تحت التعذيب أصولهم من مدينة المعضمية (8 كم غرب العاصمة السورية دمشق).

وقال أمين سر "اللجنة السورية للمعتقلين والمعتقلات" مروان العش بتصريح إلى "سمارت" إن النظام سلم قائمة تضم أسماء 96 معتقلا لشعبة نفوس المعضمية التابعة لمدينة داريا.

وأشار "العش" أن هناك قائمتين أخريتين ستسلمان لاحقا للنفوس لقتلى تحت التعذيب من مدينة المعضمية، ليصبح إجمالي القتلى 300 إنسان، مشيرا أن بينهم من قتل بعد محاكمة ميدانية وإعدام بسجن صيدنايا العسكري.

ولفت "العش" أن المعضمية مقسمة حسب السكان إلى أبناء المدنية وقيودهم فيها وأحياء النازحين والقاطنين فيها من مدينة دمشق والمحافظات السورية وهؤلاء قيودهم تكون في مسقط رأسهم، لذلك لن تسلم أسمائهم لشعبة نفوس المعضمية وإنما قيدهم الأصلي.

وأوضح "العش" أنهم وثقوا أسماء 790 مازالوا معتقلين لدى النظام بينما عدد المعتقلين حسب أسلوب توثيق "الباب الدوار" (الذين ما زالوا معتقلين والذين أفرج عنهم) يتجاوز الـ2000 شخص بينهم 39 امراة.

وكانت منظمة "العفو الدولية"أصدرت شهر آب2016، تقريرا عن سجن صيدنايا العسكري، بريف دمشق، ويديره النظام في سوريا، معتمدة على صور الأقمار الصناعية وشهادات ناجين لتصمم رسم ثلاثي الأبعاد (3D) للسجن، مؤكدة أن هدف النظام من التعذيب داخله هو "الموت".

وسبق أن وثقت "العفو الدولية" وفاة أكثر من 17 ألف معتقل خلال خمس سنواتفي سجون قوات النظام، مشيرة إلى روايات وصفتها بـ "المرعبة" حول التعذيب في أفرع النظام الأمنية، حسب تقريرنُشر على موقعها الرسمي.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 يونيو، 2018 6:32:32 م خبر عسكريسياسياجتماعي معتقل
الخبر السابق
قوات النظام تحاول اقتحام قرية الكرك بدرعا بعد فشل مفاوضات
الخبر التالي
أهالي شمال حمص يشتكون تخفيض النظام لمخصصاتهم من الخبز