الاتفاق على تشكيل غرفة عمليات مشتركة لفصائل بشمال حماة (فيديو)

اعداد أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 يونيو، 2018 10:06:17 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت -إدلب

اتفقت مجموعة من فصائل الجيش السوري الحر العاملة في شمال حماة السبت، على تشكيل غرفة عمليات مشتركة لمواجهة قوات النظام، خلال مؤتمر جمعها مع فعاليات ثورية في قرية عقربات (33كم شمال إدلب) شمالي سوريا.

وقال رئيس مكتب الإنتساب في "جيش العزة" يلقب نفسه "حمزة" بتصريح إلى "سمارت" إن مجموعة من القيادين في الجيش الحر تقوم بالتشاور والتنسيق لمواجهة قوات النظام في مناطق ريف حماة الشمالي.

وأكد "حمزة" جاهزية الفصائل للتقدم باتجاه النقاط العسكرية واستعدادها لصد أي هجوم لقوات النظام أو روسيا في المنطقة، مشيرا إلى تجهيزات عسكرية لـ"الحر" ردا على حملة النظام على محافظة درعا جنوب البلاد.

وطالب ممثل عن الفعاليات المدنية شمال حماة عثمان السلوم، فصائل الجيش الحر بفتح معارك مع قوات النظام واستعادة المناطق التي سيطر عليها مؤخرا شمال وشرق حماة، وعدم الالتزام باتفاق "خفض التصعيد" لأن النظام أول من خرقها، والعمل على عودة النازحين والأهالي إلى قراهم.

وجاء في بيان المؤتمر الذي شارك فيه فصائل من "الحر" وفعاليات سياسية وثورية، "التأكيد على وحدة القرار في ريف حماة والالتزام بمبادىء الثورة السورية وإسقاط النظام والقيام بعمل عسكري مساندة لأهالي محافظة درعا".

وتشن قوات النظام مدعومة بميليشيات أجنبية وسلاح الجو الروسي، حملة عسكرية منذ أيام على محافظة درعا، الخاضعة لاتفاق "تخفيف الصعيد"، ما أدى لمقتل وجرح عشرات المدنيين، إضافة إلىنزوح عشرات الآلافمن الأهالي.

وشكل في وقت سابق مجموعة من العسكريين المستقلين وبالتعاون مع فصائل الجيش السوري الحر العاملة غرب مدينة حماة، غرفة عمليات عسكرية استعدادا للتصدي لقوات النظام السوري في حال حاول اقتحام المنطقة.

ويشهد ريف حماة الشمالي قصفا مدفعيا وصاروخيا وجويامتكررا من قبل قوات النظام وروسيا، يسفر في غالب الأحيان عن قتلى وجرحى مدنيين، إضافة إلى دمار كبير في البنية التحتية.

الاخبار المتعلقة

اعداد أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 يونيو، 2018 10:06:17 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
"هيئة التفاوض": لا حل في سوريا يتضمن روسيا وإيران
الخبر التالي
"الهلال الأحمر الكردي" ينقل قتلى لقوات النظام من شرق حلب إلى الحسكة