"الحر" في بصرى الشام يبرم اتفاقا منفردا مع روسيا ويسلّم سلاحه

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 يوليو، 2018 9:31:38 م خبر عسكري مفاوضات

سمارت ــ درعا 

أبرم فصيل " فرقة شباب السنة" التابع للجيش السوري الحر الأحد، اتفاقا مع وفد روسي حول مدينة بصرى الشام بمحافظة درعا جنوبي سوريا، نص على عدة بنود منها تسليم الفصيل لسلاحه.

وقال مصدر خاص لـ"سمارت"، فضل عدم الكشف عن هويته، إن بصرى الشام متمثلة بقائد "شباب السنة"،  أحمد العودة، وضعت شروطا خاصة بها وأبرمت اتفاقا مع النظام دون بقية مناطق المحافظة.

ونص الاتفاق على تسليم الجيش الحر بالمدينة لسلاحه الثقيل والخفيف، الأمر الذي حصل، والسماح لأهالي بصرى الشام مغادرتها إلى أي منطقة يريدونها داخل أو خارج البلاد، ومنع الميليشيات الشيعية الدخول لها، وإعادة المياه والكهرباء والخدمات لها، وبقاء المدينة تحت سلطة قائد "شباب السنة" لمدة ثلاثة شهور، بحسب مصدر آخر.

وجرت مفاوضات في وقت سابق الأحد بين هيئات مدنية وعسكرية في درعا مع وفد روسي، حيث انتهت دون أن تصدر الأولى أي توضيحات عن مجرها حتى الآن.

وبدأت قوات النظام حملة عسكرية منذ أسبوعين، في ريفي درعا الشرقي والسويداء الغربي، رغم شمول المنطقة باتفاق "تخفيف تصعيد"، مترافق مع قصف جوي ومدفعي وصاروخيمكثف،ما تسبب بمقتل وجرح عشرات المدنيين بينهم نساء وأطفال،إضافة إلى تدمير البنية التحتيةونزوحعشرات آلاف المدنيين، وسط معارك كر وفر.

 
 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 يوليو، 2018 9:31:38 م خبر عسكري مفاوضات
الخبر السابق
انتشال 1230 جثة خلال سبعة أشهر في مدينة الرقة
الخبر التالي
بطولة تجمع 400 رياضي في مدينة القامشلي بالحسكة