انسحاب الهيئات المدنية بدرعا من المفاوضات مع روسيا

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 يوليو، 2018 3:17:06 م خبر دوليعسكري مفاوضات

سمارت - درعا

انسحبت الهيئات المدنية في محافظة درعا جنوبي سوريا، الاثنين، من المفاوضات مع روسيا.

وقالت الهيئات المنضوية في "فريق إدارة الأزمة" ببيان إن "البعض استثمر شجاعة الثوار الأحرار من أجل تحقيق مصالح شخصيّة ضيّقة أو بأفضل الشروط من أجل تحقيق مصالح آنيّة مناطقية تافهة".

وكان فصيل " فرقة شباب السنة" التابع لـ"الحر"أبرم اتفاقامع روسيا الأحد، ينص على تسليم "شباب السنة" في بصرى الشام سلاحه الثقيل والخفيف.

وأضافت الهيئات أنهم لم يحضروا المفاوضات ولم يكونوا طرفا في أي اتفاق حصل "ولن نكون ابدا".

وأعلن البيان "النفير العام"، داعيا كل من يقدر على حمل السلاح التوجه إلى خطوط التماس مع قوات النظام السوري والميليشيات الإيرانية.

وسبق أن أعلنت هيئات مدنية وعشائر في محافظة درعا الأربعاء 27 حزيران 2018، عن تشكيل جسم تحت اسم "فريق إدارة الأزمة" لإدارة الأوضاع الحالية واتخاذ القرارات في ظل الحملة العسكرية التي تشنها قوات النظام السوري على المنطقة.

وبدأت قوات النظام حملة عسكرية منذ 15 يوما، في ريفي درعا الشرقي والسويداء الغربي، رغم شمول المنطقة باتفاق "تخفيف تصعيد"، مترافق مع قصف جوي ومدفعي وصاروخيمكثف،ما تسبب بمقتل وجرح عشرات المدنيين بينهم نساء وأطفال،إضافة إلى تدمير البنية التحتيةونزوحعشرات آلاف المدنيين، وسط معارك كر وفر.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 يوليو، 2018 3:17:06 م خبر دوليعسكري مفاوضات
الخبر السابق
127 قتيلا مدنيا ومئات الجرحى خلال شهر حزيران بإدلب
الخبر التالي
جرحى عسكريون بانفجار جنوب إدلب