لافروف: روسيا والأردن أكدتا على تنفيذ اتفاق "تخفيف التصعيد" جنوبي سوريا

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 يوليو، 2018 2:02:01 م خبر دوليعسكريسياسي روسيا

سمارت-تركيا

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الأربعاء، إن روسيا والأردن أكدتا على ضرورة تنفيذ اتفاق "تخفيف التصعيد" جنوبي سوريا بما في ذلك "مكافحة الإرهاب".

وقال "لافروف" في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأردني أيمن الصفدي، إن بلاده تقدر جهود الأردن التي تسعى لـ"تحقيق مصالحة" بين النظام السوري وفصائل الجيش السوري الحر في جنوبي سوريا، وفق موقع قناة "روسيا اليوم".

وأكد "الصفدي"، على ضرورة البدء بوقف إطلاق النار جنوبي سوريا، وتابع: "يثير الوضع جنوبي سوريا قلقا كبيرا (...) يجب البدء بوقف إطلاق النار ثم الانتقال إلى حل المسائل التي ستساعد في منع وقوع كارثة إنسانية".

كما دعا الوزيران لتقديم المساعدات لمهجري درعا العالقين على الحدود مع الأردن الذي يرفض إدخالهم.

وتواجه الأردن ضغوطا من المجتمع الدولي لفتح حدودها أمام السوريين الهاربين من القصف والعملية العسكرية التي تشنها قوات النظام السوري وروسيا على محافظة درعا والتي أدت لمقتل وجرح العشرات، وتهجير أكثر من 270 ألف نسمة.

وشهدت الأيام الماضية مفاوضات بين فصائل الجيش السوري الحر المقربة من الأدرن، وروسيا حول مصير المنطقة المشمولة أساسا باتفاق لـ"تخفيف التصعيد" موقع بين البلدين والولايات المتحدة، لكن الممثلين المدنيين في اللجنة المفاوضة أعلنوا انسحابهم منها بسبب "محاولة البعض تحقيق مصالحهم الشخصية الضيقة" على حد قولهم.

وطالبت روسيا خلال المفاوضات بتسليم "الفصائل" كامل الأرض والسلاح الثقيل والخفيف والمطلوبين أمنيا لقوات النظام، الأمر الذي رفضه الجيش الحر وأدى لانسحابه من الجولة الأولى للمفاوضات.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 يوليو، 2018 2:02:01 م خبر دوليعسكريسياسي روسيا
الخبر السابق
"هيومن رايتس" تطالب الأردن وإسرائيل بفتح الحدود أمام المهجرين في درعا
الخبر التالي
"قسد" تعترف بمقتل عنصرين بكمين لتنظيم "الدولة" شرق دير الزور