مقتل 28 مدنيا ومقاتلا في يوم واحد من القصف والاشتباكات في درعا

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 يوليو، 2018 10:59:20 ص خبر عسكري جريمة حرب

سمارت ــ درعا

وثّق ناشطون الجمعة، مقتل 28 مدنيا ومقاتلا خلال يوم واحد من القصف والمواجهات مع قوات النظام السوري في محافظة درعا جنوبي سوريا.

وقال "مكتب توثيق الشهداء في درعا" في حصيلة اطلعت "سمارت" عليها، إن القتلى سقطوا  أمس الخميس، وبينهم ثمانية مدنيين جميعهم من النساء والأطفال قتلوا في غارات وقصف مدفعي على محيط مدينة درعا وريفها الشرقي، فيما قتل ثلاثة آخرين بقصف عشوائي على المدينة وريفها الغربي.

وأضاف المكتب، أن ثلاثة مدنيين قتلوا نتيجة حوادث إعدام ميداني من قبل قوات النظام شرق درعا، في حين قتل 14 مقاتلا من الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية بعد إصابتهم بالمواجهات مع قوات النظام في مدينة درعا وريفيها الشرقي والغربي.

وبدأت قوات النظام حملة عسكرية منذ 19 عشر يوما، في ريفي درعا الشرقي والسويداء الغربي، رغم شمول المنطقة باتفاق "تخفيف تصعيد" لتعلن لاحقا عن توسيع عملياتها إلى محيط مدينة درعا، وترافق ذلك مع قصف جوي ومدفعي وصاروخيمكثف،ما تسبب بمقتل وجرح عشرات المدنيين بينهم نساء وأطفال،إضافة إلى تدمير البنية التحتيةوتهجيرعشرات آلاف المدنيين.

وخلال أيام الحملة تمكنت قوات النظام من السيطرة على قرى وبلدات في المحافظة، لتبدأ منذ أيام عدة جولات من المفاوضات بين الجيش الحر وروسيا حول المنطقة، كان آخرها أول أمس الأربعاء، والتي انتهت دون نتائج تذكر.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 يوليو، 2018 10:59:20 ص خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
اجتماع جديد مع روسيا بدرعا وتوقعات بالتوقيع على اتفاق لتسليم "الفصائل" سلاحها
الخبر التالي
عشرون قتيلا للنظام بتفجير "أبو عمارة" مستودع ذخيرة شمال حماة