سائقو وسائل نقل شمال حمص يضربون عن العمل لانخفاض تسعيرة نقل الركاب

تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 11 تموز، 2018 20:23:51 خبرأعمال واقتصاداقتصادي

سمارت ــ حمص

اضرب سائقو وسائل النقل (السرافيس) في منطقة الرستن شمال حمص وسط سوريا، عن العمل احتجاجا على انخفاض أجرة نقل الركاب إلى مدينة حمص التي حددتها حكومة النظام السوري.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت"، إت النظام حدد سعر نقل الراكب الواحد من الرستن إلى مدينة حمص بـ 100 ليرة سورية فقط، والمخالف للقرار من السائقين سيتعرض لدفع غرامة مالية تصل إلى 25 ألف ليرة.

وأضافت المصادر أن السائقين اعتبروا التسعيرة قليلة لكون وسيلة النقل الواحدة تتسع لـ 12 شخص فقط، وتمر على 5 نقاط لقوات النظام أثناء سيرها من الرستن لحمص، ويضطر السائقون لدفع أتاوات للأخيرة تصل حتى 500 ليرة، وبالتالي  المبلغ المتبقي للسائق يعتبر قليل وفقا لأسعار المحروقات، بحسب وجهة نظر السائقين.

ورفعت حكومة النظام  مؤخرا أسعار المحروقات شمال حمص، في محاولة لتطبيق قانون الصراف الآلي حيث قالت  مصادر محلية الثلاثاء إن النظام خلال الفترة الماضية أدخل محروقات فقط لمحطتين في المنطقة، حيث تبيع الأخيرة مادة المازوت بسعر 225 ليرة، بينما سعره بالسوق الحرة يتراوح بين الـ 210 و225 ليرة.

 


 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 11 تموز، 2018 20:23:51 خبرأعمال واقتصاداقتصادي
الخبر السابق
قطر تقدم 10 ملايين دولار لدعم لاجئين سوريين بالأردن ولبنان
الخبر التالي
النظام يسمح لأهالي شمال حمص وجنوب حماة بالسؤال لمعرفة مصير أبنائهم المعتقلين