مقتل طفل بقصف مدفعي للنظام على جسر الشغور غرب إدلب

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يوليو، 2018 10:30:46 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت - إدلب

قتل طفل الجمعة بقصف مدفعي لقوات النظام السوري على حي المعمل جنوبي مدينة جسر الشغور (30 كم غرب مدينة إدلب) شمالي سوريا، من مقراتها القريبة في ريف اللاذقية، وسط قصف مماثل على قرى وبلدات قريبة.

وقال الطبيب الجراح أحمد خطيب العامل في "مشفى أورينت" الذي أسعف إليه الطفل لـ "سمارت" إن سبب الوفاة هو تمزق واسع في الأحشاء مضيفا أن جدار البطن كان مفتوحا نتيجة القصف، إضافة إلى تمزق الأعضاء الداخلية بالكامل، لافتا أنهم أجروا خياطة للبطن بعد وفاة الطفل مراعاة لمشاعر ذويه.

واستهدفت قوات النظام المتمركزة في قريتي قلعة شلف والبيضاءبريف اللاذقية، أطراف بلدتي الناجية وبداما في ريف جسرالشغور الغربي دون التسبب بإصابات.

وكان ثلاثة أطفال قتلوا وأصيب ثمانية مدنيين معظمهم نساء الخميس، بقصف جوي لطائرات يرجح أنها للنظام السوري على قرية كنيسة بني عز قرب بلدة محمبل بريف إدلب، تزامنا مع غارات طالت قرى وبلدات أخرى في المحافظة.

ويأتي التصعيد العسكري لقوات النظام بالتزامن مع إبلاغ روسيا لقياديين بالجيش السوري الحر ببدء معركة في إدلب بعد الانتهاء من العمليات بدرعا، بينما  أفادت مصادر أخرى لـ "سمارت" أنتركيا أعطتهم تطمينات بعدم وجود عمل عسكري للنظام في المحافظة.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يوليو، 2018 10:30:46 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
"محلي الأتارب" بحلب يمنع قناة "تلفزيون سوريا" من العمل في المدينة
الخبر التالي
مصدر: الروس غير قادرين على ضبط ظاهرة "التعفيش" في درعا