النظام يصادر البضائع المستوردة في أسواق مدينة حماة

من قبل فريق سمارت 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 يوليو، 2018 5:13:54 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت-حماة

بدأ النظام السوري السبت حملة لمصادرة كافة المواد والبضائع المستوردة في أسواق مدينة حماة، وسط سوريا.

وقال شهود عيان لـ"سمارت" إن موظفي "دائرة التموين" بدؤوا بتنفيذ قرار صادر عن وزير النظام لـ"التجارة وحماية المستهلك" يقضي بمصادرة كافة البضائع "مجهولة المصدر"، إذ صادر الموظفون بضائع وصلت قيمة بعضها أكثر من 250 ألف ليرة سورية.

وقدر الشهود أن عشرات من حالات المخالفات رصدت في أسواق المدينة، إذ حرر موظفو النظام ضبوط بحق تجار في أسواق "الطويل، والدباغة، وابن رشد والمرابط" انتشرت في كل منها ثلاث إلى أربع دوريات.

وأضافوا أن المصادرة شملت بضائع مثل "الألبسة والأحذية والفطر والشامبو ومشروب الطاقة والزبدة والزيت النباتي والمحارم والصابون وغيرها".

ولفت شهود العيان أن موظفي التموين اعتمدوا "طريقة التخفي" عبر سؤال التجار عن نوع محدد من البضائع ليظهرها، قبل أن يكشفوا عن هويتهم ويحرروا ضبطا بحقه.

ونوهت مصادر محلية أن الحملة تأتي في إطار تنفيذ قرار مغاير لذلك الذي يقضي بمنع بيع الألبسة المستعملة "البالة" ومصادرتها، الذي قالت وسائل إعلام النظام أنه ألغي بعد يوم من إصداره.

وسبق أن نفذت بداية حزيران الماضي حملة مصادرة البضائع التركية في حماة، استهدفت عشرات المحال التجارية عبر إغلاقها إضافة لإعتقال أصحابها وتحويلهم إلى سجون النظام في العاصمة دمشق، وتغريمهم بمبالغ مادية وصفت بالكبيرة.

الاخبار المتعلقة

من قبل فريق سمارت 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 يوليو، 2018 5:13:54 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
عودة عشرات العائلات المهجرة إلى مدينة نوى بدرعا
الخبر التالي
"قسد" تعتقل نساء طالبن بالإفراج عن أزواجهن وأبنائهن من سجونها في مدينة الرقة