الاعتماد على الطاقة الشمسية لري الأراضي الزراعية في مدينة الأتارب بحلب

اعداد أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 يوليو، 2018 11:44:08 ص خبر أعمال واقتصاداجتماعي طاقة

سمارت - حلب

لجأ المزارعون في مدينة الأتارب (30 كم غرب مدينة حلب) شمالي سوريا، لاستخدام الطاقة الشمسية لري الأراضي الزراعية في ظل انقطاع الكهرباء وغلاء المحروقات.

وقال مدير شركة "البراق" للطاقة الشمسية محمد صابر بتصريح إلى "سمارت" الاثنين، إن ألواح الطاقة الشمسية تؤمن كمية من الكهرباء لضخ خمسة متر مكعب من المياه بالساعة الواحدة، والتي تكفي لري أكثر من هكتار من الأراضي الزراعية عن طريق التنقيط الصناعي.

وأضاف "صابر" أن ري الأراضي الزراعية يحتاج أكثر من 160 لوح بدون الحاجة لوجود بطاريات، مشيرا إلى توافر أنواع من ألواح الطاقة الشمسية التي تصل كفائتها إلى 160 واط.

بدوره قال المزارع أحمد أبو شام، إن تكلفة شراء 16 لوح بلغت نحو 5000 دولار أمريكي بطاقة كهربائية تصل إلى 15 أمبير، معتبرا أن الطاقة البديلة حل مثالي في ظل عدم توفر الكهرباء على مدار الساعة.

وتشهد المناطق السورية الخارجة عن سيطرة النظام انقطاعات للكهرباء تمتد لأشهر، جراءقصفالنظام وروسيا للبنى التحتية ومنها الكهرباء، ما يضطر الأهالي للاستعانة بالمولدات.

الاخبار المتعلقة

اعداد أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 يوليو، 2018 11:44:08 ص خبر أعمال واقتصاداجتماعي طاقة
الخبر السابق
"الوحدات" الكردية تعتقل عائلة نازحة من دير الزور بالرقة
الخبر التالي
ضحايا معظمهم نساء وأطفال بقصف جوي على القنيطرة ودرعا