"حكومة الإنقاذ" تحذر الاقتراب من كفريا والفوعة حتى إزالة الإلغام

اعداد ميس نور الدين | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 يوليو، 2018 7:03:23 م خبر عسكري إدارة محلية

سمارت - إدلب

أصدرت "حكومة الإنقاذ" الأربعاء، تعميما "استباقيا" تمنع بموجبه الاقتراب من محيط بلدتي كفريا والفوعة (5 كم شمال مدينة إدلب) شمالي سوريا، لحين إزالة الألغام التي زرعتها قوات النظام السوري قبل بدء تنفيذ الاتفاق المبرم مع "هيئة تحرير الشام".

وقالت "الحكومة" في بيان وصلت "سمارت" نسخة منه، إنها تحذر الأهالي في القرى والبلدات المجاورة لكفريا والفوعة من الاقتراب منهما تحت طائلة "المحاسبة والمسؤولية الشخصية" حتى تستكمل الفرق الهندسية إزالة الألغام والمتفجرات.

ودخلت نحو 120 حافلة إلى القريتين في وقت سابق صباحا، لإجلاء الأهالي والعناصر منهما باتفاق بين "تحرير الشام" وإيران، يفترض أن يخرج بموجبه نحو 6900 شخص بين مدني وعسكري.
 
وتشكلت "حكومة الإنقاذ" في تشرين الأول الفائت من لجنة تأسيسية تشكلت خلال اجتماع سمي حينها بـ"المؤتمر السوري العام"، وتدير الشؤون المدنية في المناطق التي تسيطر عليها "تحرير الشام" شمالي البلاد.

الاخبار المتعلقة

اعداد ميس نور الدين | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 يوليو، 2018 7:03:23 م خبر عسكري إدارة محلية
الخبر السابق
انطلاق بطولة كرة قدم جنوب إدلب بمشاركة فرق من حلب وحماة
الخبر التالي
تحديد موعد بدء دخول السوريين من تركيا إلى بلادهم لقضاء إجازة العيد