وصول مئات المعتقلين إلى مدينة إدلب بعد إطلاق سراحهم باتفاق بين إيران و"تحرير الشام"

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يوليو، 2018 3:01:55 م خبر عسكرياجتماعيإغاثي وإنساني معتقل

سمارت - إدلب

وصلت الدفعة الأولى من المعتقلين المفرج عنهم بموجب الاتفاق المبرم بين إيران و"هيئة تحرير الشام" إلى جامع شعيب في مدينة إدلب، وسط مناشدات للمنظمات والجمعيات الإنسانية للتوجه إلى الجامع بهدف تقديم المساعدة لهم.

وقال مراسل "سمارت" إن 12 حافلة تقل مئات المعتقلين دخلت من معبر العيس جنوب حلب باتجاه محافظة إدلب، بينما لا تزال 24 حافلة أخرى بانتظار الدخول، فيما قال ناشطون إنه من الممكن أن تستمر العملية حتى يوم الجمعة بسبب تباطؤ النظام في تسليم المعتقلين.

وتداول ناشطون صورة تظهر حافلة تقل عددا من النساء المعتقلات في سجون النظام السوري ممن أفرج عنهم بموجب هذا الاتفاق، والذي أخليت بموجبه بلدتا كفريا والفوعة المواليتين للنظام بشكل كامل.

وخرجت الدفعة الأخيرةمن الحافلات التي تقل قاطني بلدتي كفريا والفوعة صباح الخميس، باتجاه نقطة التبادل في منطقة العيس جنوب حلب، وسط تحذيرات وجهها ناشطون للأهالي من دخول البلدتين قبل الانتهاء من عمليات إزالة الألغام، كما أصدرت "حكومة الإنقاذ" الأربعاء، تعميما "استباقيا" يمنع الاقتراب من محيط البلدتين.

ودخلت نحو 120 حافلةإلى القريتين في وقت صباح الأربعاء، لإجلاء الأهالي والمقاتلين منهما باتفاق بين "هيئة تحرير الشام" وإيران، يفترض أن يخرج بموجبهة نحو 6900 شخص بين مدني وعسكري.

وسبق أن أبرمت "تحرير الشام" اتفاقات مع النظام حول البلدتين، تضمن آخرها إخراج عدد من سكانهمامقابل إخراج عناصر "تحرير الشام" من مخيم اليرموكبدمشق نحو إدلب.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يوليو، 2018 3:01:55 م خبر عسكرياجتماعيإغاثي وإنساني معتقل
الخبر السابق
أجهزة أمن النظام تكثف دورياتها الجوالة ليلا في مدينة حماة
الخبر التالي
مظاهرة في مدينة إدلب لعدم إطلاق سراح معتقلين لدى النظام منذ سنوات