مظاهرة في مدينة إدلب لعدم إطلاق سراح معتقلين لدى النظام منذ سنوات

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يوليو، 2018 3:08:22 م خبر عسكرياجتماعيإغاثي وإنساني مظاهرة

سمارت - إدلب

تظاهر العشرات من ذوي المعتقلين في مدينة إدلب الخميس، احتجاجا على عدم إطلاق سراح أبنائهم الموقوفين منذ سنوات بموجب الاتفاق المبرم بين إيران و"هيئة تحرير الشام"، فيما شمل الاتفاق موقوفين منذ أشهر أو أيام فقط.

وبدأ الأهالي بالتجمع أمام جامع شعيب في مدينة إدلب بانتظار وصول أبنائهم المعتقلين منذ سنوات في سجون النظام، إلا أن الدفعة الأولى التي وصلت إلى المدينة ضمت نحو 700 معتقل غالبيتهم لم يمض على اعتقالهم سوى ثلاثة أو أربعة أشهر، إضافة لوجود أشخاص معتقلين منذ أسابيع، مع عدد قليل من المعتقلين الذين مضىت سنوات على احتجازهم.

وسبق أن قال مصدر مطلع لـ"سمارت"، إن الاتفاق ينص على إجلاء سكان بلدتي كفريا والفوعة المواليتين للنظام، مقابل إطلاق سراح 1500 معتقل 80 بالمئة منهم معتقلون منذ مطلع عام 2018 وحتى نهاية شهر نيسان، و 10 بالمئة ممن اعتقلهم النظام عام 2017، و 10 بالمئة من السنوات الأقدم.

وقال مدير العلاقات الإعلامية في "هيئة تحرير الشام"، عماد الدين مجاهد عبر بيان له الخميس، إن الاتفاق المبرم مع إيران لا يتضمن تحديد أسماء أو قوائم تحدد المعتقلين الذين يتوجب على النظام إطلاق سراحهم.

وخرجت الدفعة الأخيرةمن الحافلات التي تقل قاطني بلدتي كفريا والفوعة صباح الخميس، باتجاه نقطة التبادل في منطقة العيس جنوب حلب، وسط تحذيرات وجهها ناشطون للأهالي من دخول البلدتين قبل الانتهاء من عمليات إزالة الألغام، كما أصدرت "حكومة الإنقاذ" الأربعاء، تعميما "استباقيا" تمنع بموجبه الاقتراب من محيط البلدتينتحت طائلة المحاسبة.

ودخلت نحو 120 حافلةإلى القريتين في وقت صباح الأربعاء، لإجلاء الأهالي والمقاتلين منهما باتفاق بين "هيئة تحرير الشام" وإيران، يفترض أن يخرج بموجبهة نحو 6900 شخص بين مدني وعسكري.

وسبق أن أبرمت "تحرير الشام" اتفاقات مع النظام حول البلدتين، تضمن آخرها إخراج عدد من سكانهمامقابل إخراج عناصر "تحرير الشام" من مخيم اليرموكبدمشق نحو إدلب.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يوليو، 2018 3:08:22 م خبر عسكرياجتماعيإغاثي وإنساني مظاهرة
الخبر السابق
وصول مئات المعتقلين إلى مدينة إدلب بعد إطلاق سراحهم باتفاق بين إيران و"تحرير الشام"
الخبر التالي
أزمة في النقل العام وازدحام في مدينة حماة بسبب مصادرة النظام للحافلات