مسيحيو عامودا بالحسكة يحتفلون في كنيستهم لأول مرة منذ 30 عام

اعداد ميس نور الدين | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 يوليو، 2018 3:33:34 م خبر اجتماعيفن وثقافة المسيحية

سمارت - الحسكة 

احتفل المسيحون بعيد "مار الياس" في كنيسة مدينة عامودا (70 كم شمال مدينة الحسكة) شمالي شرقي سوريا، للمرة الأولى منذ 30 سنة بعد ترميم الكنيسة الطينية نتيجة تضررها بفعل الأمطار والرياح.

وقال المهندس كيور غازار مشيخيان في تصريح إلى "سمارت" السبت، إن مجموعة من المهندسين رمموا ثلث مساحة الكنيسة الأصلية بعد جمع تبرعات مالية من تجار المنطقة وأبناء الجالية المسيحية في أوربا، لافتا أنهم تأخروا في إعادة إعمارها نتيجة الوضع المادي السيء خلال السنوات الماضية.

وأشار" مشيخيان" أن الكنيسة شيدت عام 1927 وخرّجت عدة أطباء ومحامين من مدارسها.

ويبلغ عدد سكان عامودا نحو 80 ألف نسمة بينهم 4 عوائل مسيحية فقط في الوقت الحالي، ويوجد فيها أربع طوائف ومذاهب وهي " الكاثوليك و السريان والأرمن البروتستانتية"، بحسب "مشيخيان".

بدوره أشار المطران موريس أنهم يحتلفون للمرة الأولى بعيد "مار الياس" وأجروا فيها طقوسهم وعباداتهم آملين أن يعم السلام على جميع المسلمين والمسيحين في الحسكة.

وتشهد محافظة الحسكة احتفالات للمسيحيين بعدد من أعيادهم مثل "القيامة"، رغم وقوع عدد من التفجيرات في الكنائس وهجرة نسبة كبيرة منهم خارج البلاد بسبب سوء الأوضاع الأمنية في المحافظة.

الاخبار المتعلقة

اعداد ميس نور الدين | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 يوليو، 2018 3:33:34 م خبر اجتماعيفن وثقافة المسيحية
الخبر السابق
وصول نازحين من جنسيات عربية وأجنبية إلى مخيم الهول بالحسكة
الخبر التالي
مشروع لترميم جسرين يربطان قرى ببعضهما شمال حلب