96 قتيلا مدنيا بقصف النظام وروسيا على بلدة اللطامنة في حماة خلال 13 شهرا

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 يوليو، 2018 6:45:10 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت-حماة

وثق ناشطون محليون مقتل 96 مدنيا نتيجة القصف المكثف بمختلف أنواع الأسلحة لقوات النظام السوري وروسيا على بلدة اللطامنة بحماة، وسط سوريا، خلال 13 شهرا منذ بدء سريان اتفاق "خفض التصعيد".

وقال الناشطون لـ"سمارت" الأحد، إن اللطامنة تعرضت لـ451 غارة من طائرات حربية روسية و 170 أخرى من طائرات النظام الحربية، كما وثقوا سقوط 66 برميلا متفجرا من مروحيات النظام ونحو 12 ألف قذيفة صاروخية ومدفعية.

وشملت الأرقام الفترة الممتدة من أيار 2017(بدء خفض التصعيد) حتى حزيران الماضي، وأدى القصف المكثف لمقتل 96 مدنيا وجرح 94 آخرين بينهم حالات بتر.

ولفت الناشطون أيضا أن قصف النظام وروسيا أدى لتدمير البنية التحتية في اللطامنة و قرابة 95% من أحيائها السكنية والمرافق العامة، مشيرين أن صلاة الجمعة لم تقم في مساجد البلدة منذ بدء خفض التصعيد إلى اليوم.

وسبق أن قال رئيس "محلي اللطامنة" لـ"سمارت" إن الأهالي اضطروا لشراء حاجياتهم من الأسواق القريبة في ناحيتي كفرزيتا وخان شيخون، بسبب تخوفهم من رصد طائرات استطلاع النظامواستهدافها لأي تجمع مدني، وسط صعوبة تأمين مياه الشرب.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 يوليو، 2018 6:45:10 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
منظمات مجتمع مدني في السويداء: النهب والبيع العلني للمسروقات يجري بعلم أجهزة النظام
الخبر التالي
"قسد" تستقدم تعزيزات شمال ديرالزور بعد تعرضها لهجمات