جرحى بينهم مدنيون وعناصر من "مجلس منبج العسكري" بخلاف بين الجانبين

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يوليو، 2018 10:30:04 ص خبر عسكرياجتماعي وحدات حماية الشعب الكردية

سمارت - حلب

أصيب ثلاثة مدنيين وعنصران من "مجلس منبج العسكري" التابع لـ "قوات سوريا الديموقراطية" (قسد) ليل الأحد – الإثنين  إثر مواجهات بين الطرفين في قرية الصيادة قرب منبج (80 كم شرق مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال ناشطون إن مشاحنة دارت بين عناصر من "المجلس العسكري" وعدد من أهالي قرية الصيادة أثناء قيامهم بدفن أحد أبنائهم بعد جلب جثته من مدينة حلب الخاضعة لسيطرة قوات النظام.

وأوضح الناشطون أن الخلاف تطور إلى عراك بين الجانبين أدى لإصابة ثلاثة من الأهالي نقلوا إثرها إلى مشفى "الحكمة"، ليرد آخرون بضرب عناصر "مجلس منبج العسكري" بالأدوات التي كانوا يستخدمونها في حفر القبر، ما أدى لإصابة أحد عناصر "المجلس" برأسه، وآخر في ساقه.

وتشهدمنطقة منبج الخاضعة لسيطرة "قسد" منذ آب 2016، توترا بين أهالي المنطقة وعناصر الأخيرة، حيث نفذ أهالي مدينة منبج الأحد منتصف كانون الثاني إضرابا عاما، وخرجت مظاهرات ضد "قسد"، رفضا لقانون التجنيد الإجباري، إضافة إلى مظاهرات على خلفية مقتل شابين من قبيلة البوبنا العربية.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يوليو، 2018 10:30:04 ص خبر عسكرياجتماعي وحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
اجتماع تشاوري بين ضباط من النظام وقادة فصائل في مدينة نوى بدرعا (فيديو)
الخبر التالي
لبنان يبحث تشكيل لجنة مشتركة مع روسيا لإعادة اللاجئين السوريين