تجار الذهب بحماة يمتنعون عن شرائه بعد رفع النظام ضريبته

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يوليو، 2018 9:00:49 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت حماة

امتنع تجار الذهب في مدينة حماة وسط سوريا، عن شرائه نتيجة رفع حكومة النظام السوري الضريبة إلى أكثر من الضعفين.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت" الاثنين إن حكومة النظام رفعت ضريبة شراء الذهب من 400 ليرة سورية إلى 1000 ليرة، ما أثار استياء التجار حيث امتنعوا عن شرائه من ورشات تصنيعه في مدينة حلب شمالي البلاد، واكتفائهم بالمصاغ الذي يمتلكونه.

وأشارت المصادر أن امتناع التجار عن شراء الذهب تسبب بنقص الكميات المتوفرة في السوق.

وأضافت المصادر أن التجار بدأوا بفرض نحو 2500 ليرة سورية "صياغة" على كل غرام يبيعونه، ما أسفر عن استياء بين الأهالي وخاصة الشبان المقبلين على الزواج.

وأصدرت الجمعية الحرفية للصياغة وصنع المجوهرات في العاصمة السورية دمشق 2 تموز الجاري، قرارا برفع قيمة الانفاق الاستهلاكي لكل غرام من القيمة الاجمالية للذهب المدموغ لـ 5.75 بالمية.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يوليو، 2018 9:00:49 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
غضب من دفن النظام لعناصره بـ"مقبرة الشهداء" في مدينة الرستن بحمص
الخبر التالي
كادر طبي يجري عملية جراحية بمعدات صيانة السيارات في مخيم "الركبان" بحمص