300 طفل مستفيد من مبادرة لتعليم اللغة العربية وقراءة القرآن في الحسكة

اعداد ميس نور الدين | تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يوليو، 2018 8:38:09 م خبر فن وثقافة ثقافة

سمارت - الحسكة

يستفيد 300 طفل  في مدينة عامودا (70 كم شمال مدينة الحسكة) شمالي شرقي سوريا، من مبادرة أطلقها معلمون لتعليم مادة اللغة العربية وقراءة القرآن.

وقالت إحدى المعلمات والقائمات على المبادرة بلقيس عوجه في تصريح إلى "سمارت" الثلاثاء، إن إقبال الأهالي على تعليم أطفالهم اللغة العربية والقرآن في ازدياد حيث وصل العدد لنحو 300 طفل مستفيد من المبادرة التي أطلقوها قبل نحو شهرين في مسجد "صلاح الدين" بعامودا.

وأشارت أنهم قسموا التعليم إلى ثلاث مراحل تتضمن الأولى تعليم الأطفال الأميين حروف اللغة العربية، فيما تتضمن الثانية القراءة، بينما يعلمون القراءة مع الحركات الإعرابية في المرحلة الثالثة، وبعد اجتياز جميع المراحل السابقة يعلمون قراءة القرآن.

ولفتت "بلقيس" أنهم يطلقون هذا النوع من المبادرات في فصل الصيف من كل عام بعد انتهاء العام الدراسي بهدف تعليم اللغة العربية للطلاب الأكراد بعد منع تدريسها في المدارس من قبل "الإدارة الذاتية" الكردية.

بدورها، قالت الطفلة "ولاء" المستفيدة من المبادرة، إنها تستفيد من الدروس التي تتلقاها في المسجد وتتعلم قراءة القرآن، كما ذكر والد أحد الأطفال، مصطفى محمد، أنه يرغب بتعليم أطفاله اللغة العربية إلى جانب لغتهم الكردية.

وسبق أن قال رئيس هيئة التربية والتعليمفي "مقاطعة الجزيرة" (الحسكة) محمد صالح عبدو، في تشرين الأول 2015، إن "الإدارة الذاتية" ألزمت المدارس العامة والخاصة بتدريس المناهج الكردية المقرّرة حديثا، في صفوف الأول والثاني والثالث.

الاخبار المتعلقة

اعداد ميس نور الدين | تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يوليو، 2018 8:38:09 م خبر فن وثقافة ثقافة
الخبر السابق
"تحرير الشام" تعلن قتل مسؤول وأسر عناصر من تنظيم "الدولة" في إدلب
الخبر التالي
انتشار مكثف لأمن النظام و"الفرقة الرابعة" وسط تدقيق على الحواجز في مدينة حماة