أهالي حماة يشتكون سوء مادة الخبز والتلاعب بأسعارها

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 يوليو، 2018 4:54:28 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت - حماة

اشتكى أهالي مدينة حماة وسط سوريا، الخميس، من سوء مادة الخبز والتلاعب بأسعارها من قبل الأفران والتجار.

وقال أهالي رفضوا الكشف عن أسمائهم لأسباب أمنية لـ"سمارت" إن  حكومة النظام وزعت أكشاك لبيع الخبز على المواطنين في أحياء المدينة كالقصور وطريق حلب وسوق الشجرة والنصر والمرابط والشريعة إلا أنها غير مفتوحة، بينما تتجول سيارات تبيع المادة للأهالي لكن نوعية الخبز رديئة و"معجنة (غير ناضجة) ويوجد بداخلها حشرات".

وأشار الأهالي أن سعر الربطة الرسمي 100 لير وبداخلها 18 رغيف بينما بالمحال التجارية سعرها 250 ليرة والكمية تتراوح بين 12 و15 رغيفا فقط، مؤكدين أن أصحاب الأفران يرفضون بعهم المادة ويطالبوهم بشرائها من المندوبين المعتمدين من قبل الأفران.

وتابع الأهالي أن هؤلاء المندوبين يتفقون أصحاب المخابز لصناعة بعض الكميات القليلة لبيعها للأهالي للتغطية على سرقة الطحين والمازوت من الأفران وبيعها بالأسواق للتجار.

وأضاف الأهالي أنهم يضطرون لشراء "الخبز السياحي" من المخبز الخاصة بسعر 300 ليرة مقابل ثمانية أرغفة فقط.

وتأتي اتهامات الأهالي للمسؤولين عن الأفران بالسرقة في وقت تتضيق البلدية التابعة لحكومة النظام على الباعة الجوالين (البسطات) من الطبقة الفقيرة في المدينة من أجل أخذ رشوات مالية منهم.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 يوليو، 2018 4:54:28 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
روسيا تبرم اتفاق "تسوية" في آخر مناطق سيطرة "الحر" بالقنيطرة
الخبر التالي
قتلى وجرحى بقصف مدفعي لقوات النظام شرق دير الزور