"المخابرات الجوية" تستدعي موقعين على "التسوية" في مدينة نوى بدرعا

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 يوليو، 2018 7:19:16 م خبر عسكري قوات النظام السوري

سمارت-درعا

وجهت "المخابرات الجوية" التابعة للنظام السوري استدعاءا لأشخاص موقعين على اتفاق "التسوية" في مدينة نوى بدرعا، جنوبي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" الأحد إن "المخابرات الجوية" أصدرت قوائم أسماء لأشخاص في نوى، تطلب منهم مراجعة مقرها المتواجد ضمن "مفرزة فرع الأمن العسكري" في المدينة، إذ تغود الأسماء مقاتلين ومدنيين وقعوا على "التسوية".

وأضافت المصادر أن جميع الذين استدعتهم "المخابرات الجوية" هم من المنشقين سابقا عن قوات النظام أو قدموا على طلبات "تسوية" مؤخرا بعد إبرام الاتفاق في المدينة، كما شملت أشخاصا تقدموا بطلبات انضمام لـ"الفيلق الخامس" الذي تديره القوات الروسية.

واطلعت "سمارت" على نسخة من الأوراق تضم أسماء قرابة ستين شخصا كتبت "المخابرات الجوية" فيها إنها "لائحة بأسماء الفارين من الخدمة".

وبدأت قبل نحو أسبوع عملية "التسوية" في نوى بإشراف فرع "المخابرات الجوية" الذي حصل على إفادات مقاتلين وضباط منشقين، كما تنتظر فصائل "الحر" التي أبرمت تسوية أن يعاد لها سلاحها الخفيف وينتظر مقاتلوها قرارا بعدم توجيه أي تهم لهم.

وتوصل الجيش الحر وروسيا في 18 تموز 2018 لاتفاق في نوى ينص على تسليم جزء من السلاح الثقيل والاحتفاظ بالباقي لتعزيز نقاط الاشتباك مع تنظيم "الدولة الإسلامية"، يليها "تسوية" وضع الشبان في المدينة مع تسليم كامل السلاح.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 يوليو، 2018 7:19:16 م خبر عسكري قوات النظام السوري
الخبر السابق
النظام يصادر ممتلكات أشخاص بريف حمص هجرهم إلى الشمال السوري
الخبر التالي
احتكار اسطوانات الغاز وتزوير للحصول عليها في مدينة الحارة بدرعا