"الجبهة الوطنية" تعتقل 45 شخصا بحماة قالت إنهم على اتصال مع النظام

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 أغسطس، 2018 3:11:19 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت-حماة

اعتقلت "الجبهة الوطنية للتحرير" الأحد، 45 شخصا من ريف حماة الشمالي قالت إنهم يروجون لـ"المصالحة" مع قوات النظام السوري، وأجروا اجتماعات معها ومع الروس.

وقال المسؤول الإعلامي في الجبهة في حماة أدهم رعدون، في تصريح إلى "سمارت" إن "الجبهة الوطنية" شنت حملة أمنية في  كامل ريف حماة واعتقلت 45 شخصا ممن يروجون لـ"المصالحة" مع النظام ورشحوا أنفسهم لانتخابات البلديات التابعة للأخير.

وتركزت حملة الاعتقالات في قرى سهل الغاب وجبل شحشبو شمالي غربي حماة.

وأضاف "رعدون" أن هؤلاء أجروا اجتماعات مع النظام والروس في مدينة حماة والسقيلبية، وتمكنوا من معرفة ذلك بعد مراقبتهم لمدة ثلاثة أشهر.

وأشار أن "الجبهة" وجهت تحذيرا لهؤلاء الأشخاص قبل أسبوع بعد استدعائهم للتحقيق لكنهم لم يستجيبوا.

وتابع: "من بين المعتقلين موظفين لدى النظام وتجار ووجهاء ومخاتير".

وأكد "رعدون" أنهم عمموا أيضا أسماء بعض الشخصيات في إدلب لاعتقالها، مشددا على أن الحملة الأمنية ستستمر لاعتقال كل من تواصل مع النظام والروس.

واعتبر "رعدون" أن روسيا والنظام يسعون لدخول المنطقة من "باب المصالحات" بعدما فشلوا في اقتحامها عسكريا.

وقال "المجلس الموحد" لناحية الزيارة في محافظة حماة وسط سوريا، إنه يرفض "بشكل قطعي" عقد أي "مصالحة" مع النظام السوري أو الميليشيات المساندة له، مطالبا بنشر نقاط تركية في المنطقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 أغسطس، 2018 3:11:19 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
مقتل طفل وجرح ثلاثة مدنيين بانفجارين في ريف جسر الشعور غرب إدلب
الخبر التالي
مشروع لتوزيع اسطوانات غاز مجانا لـ 450 عائلة في بلدة أخترين بحلب