اقتياد 250 شابا من شرق دمشق للتجنيد الإجباري و500 آخرين يتجهزون

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 أغسطس، 2018 3:58:17 م خبر دوليعسكري قوات النظام السوري

سمارت - تركيا

اقتادت قوات النظام السوري 250 شابا من مدن وبلدات الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق إلى التجنيد الإجباري، كما رفضت "تسوية" أوضاع 500 آخرين لذات السبب.

وقالت ناشطون من الغوطة الشرقية مهجرون إلى الشمال السوري لـ"سمارت" الأحد، إن الشباب سيقوا إلى منطقة الدريج من مدينة دوما وبلدتي مسرابا والشيفونية وبلدات قطاع المرج لإخضاعهم لدورة تدريبية لمدة 20 يوما قبل زجهم في المعارك.

وأوضح الناشطون بناء على اتصالاتهم بالمقيمين بالغوطة الشرقية إن قوات النظام رفضت "تسوية" أوضاع 500 شاب من الغوطة الشرقية بهدف سوقهم إلى التجنيد الإجباري شهر أيلول القادم، مشيرين أن بينهم طلاب (شهادة إعدادية).

وتوصلت "اللجنة المدنية" الأحد 8 نيسان 2018، مع روسيا لاتفاق يشمل دخول الشرطة العسكرية الروسية كضامن لعدم دخول قوات وأجهزة أمن النظام إلى دوما وتسوية أوضاع الراغبين بالبقاء مع ضمان عدم الملاحقة وعدم طلب أحد للخدمة الإلزامية أو الاحتياطية لمدة ستة أشهر.

وسبق أن أعلنت قوات النظام السوري السبت 15 نيسان 2018، السيطرة على كامل الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق بعد خروج الدفعة الأخيرة من مهجري مدينة دوما.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 أغسطس، 2018 3:58:17 م خبر دوليعسكري قوات النظام السوري
الخبر السابق
مشروع لتوزيع اسطوانات غاز مجانا لـ 450 عائلة في بلدة أخترين بحلب
الخبر التالي
منظمة: 647 حالة اعتقال خلال تموز معظمها على يد النظام السوري