"جيش الأحرار" يسكن مقاتلين ومهجرين في منازل استولى عليها بقرية الفوعة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 أغسطس، 2018 11:12:13 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

أسكن "جيش الأحرار" عدد من مقاتليه وعائلات مهجرة، في منازل استولى عليها بقرية الفوعة قرب مدينة إدلب شمالي سوريا.

وقال قائد عسكري في "جيش الأحرار" يلقب نفسه "أبو المعتصم" في تصريح إلى "سمارت" الأحد، إنهم أخذوا عدد من المنازل في القرية بعد خروج أهاليها بموجب الاتفاق المبرم بين "هيئة تحرير الشام" وإبران، واسكنوا فيها مقاتلين تابعين لهم من محافظات حمص وحماة ودمشق وريفها.

وتابع "عندما انتهينا من العسكريين بدأنا بإسكان عوائل مهجرة من المحافظات ذاتها" مردفا أن المياه وشبكة الإنترنت عادت إلى القرية، وسيعملون على باقي الخدمات.

بدوره قال أحد المهجرين من محافظة حماة إن بعض الأشخاص سرقوا أثاث المنازل التي تركها أصحابها، مشيرا أن السكان الجدد للمنازل يعملون على تجهيزها.

وخرج سكان كفريا والفوعة منها يوم الأربعاء 18 تموز الماضي منها، بموجب الاتفاق بين "تحرير الشام" وإيران، كما سبق أن أبرمت "تحرير الشام" اتفاقات سابقة مع النظام ، منها إخراج عدد من سكانهما مقابل إخراج عناصر "تحرير الشام" من مخيم اليرموك بدمشق نحو إدلب.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 أغسطس، 2018 11:12:13 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
متظاهرون جنوب إدلب يجددون مطالبتهم لـ "تحرير الشام" بالإفراج عن المعتقلين (فيديو)
الخبر التالي
مجهولون يسرقون رواتب معلمين تابعين لـ"الإدارة الذاتية" في الحسكة