"شؤون المهجرين" تنذر نازحين بإخلاء مخيم "الشهباء" شمالي إدلب

اعداد ميس نور الدين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 أغسطس، 2018 7:26:07 م خبر إغاثي وإنساني نزوح

سمارت - إدلب

أنذرت "إدارة شؤون المهجرين" التابعة لـ"حكومة الإنقاذ" العاملة في مناطق سيطرة "هيئة تحرير الشام"  قاطني مخيم "الشهباء" قرب معبر باب الهوى شمال إدلب، شمالي سوريا، بإخلائه.

وقال المسؤول الإعلامي لإدارة "المهجرين" سعيد سعيد في تصريح إلى "سمارت" الأربعاء، إنهم طالبوا العوائل بالإخلاء لسببين أولهما أن صاحب الأرض التي بني عليها المخيم رفض تمديد عقد الإيجار وثانيهما أنه مبني ضمن حرم المعبر وقريب من حرم المنظمات الإنسانية.

وأضاف "سعيد" أن "الكتيبة الأمنية" التابعة لمعبر باب الهوى أنذرت العوائل قبل نحو ثلاثة أشهر وأمهلتهم لإخلاء المخيم لكنهم لم يستجيبوا لها.

وأشار أن إدارة "المهجرين" جهزت خياما لهم في مخيم "كمونة" بالمنطقة لنقلهم إليه بعد أن احتجوا على القرار وأغلقوا شوارع المخيم.

ويقطن في مخيم "الشهباء" نحو 20 عائلة نازحة تتضمن 100 شخص من ريفي حماة وإدلب الشرقي، بحسب "سعيد".

وسبق أن أنذرت مجالس محلية شمالي سوريا بإخلاء مدارس من النازحين والمهجرين لإعادة تفعيل عملها ومخيمات عشوائية لتنظيمها.

وتعاني معظم المخيمات في إدلب على الشريط الحدودي مع تركيا من ظروف قاسية نتيجة عدم دعمها بشكل دوري من المنظمات الإغاثية والإنسانية.

الاخبار المتعلقة

اعداد ميس نور الدين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 أغسطس، 2018 7:26:07 م خبر إغاثي وإنساني نزوح
الخبر السابق
استغلال عشرات الأطفال في التسول بمدينة حماة
الخبر التالي
النظام يدعو اللاجئين السوريين بألمانيا لتسوية أوضاعهم والعودة إلى "حضن الوطن"