حادثة خطف جديدة في الرقة وسط اتهامات بالفوضى وانعدام الأمن

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 أغسطس، 2018 1:12:59 م خبر عسكرياجتماعي وحدات حماية الشعب الكردية

سمارت-الرقة

سجلت حادثة اختطاف جديدة في محافظة الرقة، وسط اتهامات من مدنيين وناشطين لـ"قوات سوريا الديمقراطية"(قسد) ومكونها الأساسي "وحدات حماية الشعب" الكردية، بالمسؤولية عن انتشار الفوضى و انعدام الأمن.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" الجمعة إن آخر حوادث الخطف كانت أمس الخميس إذ اختطف مدني وسرقت شاحنته، من مجموعة مسلحة يرتدي عناصرها زي "الوحدات" الكردية، طلبوا منه الحضور معهم لنقل شحنة من قرية ثلث خنيز إلى مدينة الطبقة.

وأضافت أن المدني من أبناء قرية عجاج غربي المحافظة، لافتين أن مقر "الوحدات" الكردية أخبر أقاربه بعدم إرسال أي عناصر للسائق المختطف، دون إتخاذ أي إجراء إضافي.

وأشارت المصادر: "أهالي المختطف فضلوا عدم تقديم شكوى خوفا من اتهامهم بتشويه صورة وحدات حماية الشعب".

ويتهم ناشطون عبر وسائل التواصل الإجتماعي ومدنيون "الوحدات" الكردية بعدم فرض الأمن في المحافظة وسط اتهامات مباشرة لبعض عناصرها بسرقة منازل والاستيلاء على ممتلكات خاصة بمناطق مختلفة بالرقة.

وتتكرر حوادث السرقة والخطف بشكل شبه يومي في الآونة الأخيرة بالرقة الواقعة تحت سيطرة "قسد"، إذ استولى مسلحون على سيارة لـ"الوحدات" الكردية تحمل مبلغا يقدر بنحو مليوني دولار أمريكي، بالتزامن مع حالات سرقة عديدة لمحال تجارية.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 أغسطس، 2018 1:12:59 م خبر عسكرياجتماعي وحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
تضييق لحواجز النظام على سائقي "السرافيس" شمال حمص لإجبارهم على دفع "أتاوات"
الخبر التالي
مصدر: الجيش الأمريكي ينقل معدات من شرق الفرات إلى قاعدة في منبج