ارتفاع حصيلة قتلى مجزرة أورم الكبرى بحلب إلى 22

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 أغسطس، 2018 1:24:05 م خبر عسكري عدوان روسي

سمارت - حلب

ارتفعت إلى 22 حصيلة قتلى المجزرة التي ارتكبتها طائرات حربية يرجح أنها روسية في بلدة أورم الكبرى (20 كم غرب مدينة حلب) شمالي سوريا.

وكانت الحصيلة الأولية للغارات الثلاث التي استهدفت أحد الاحياء السكنية في البلدة الجمعة عشرون قتيلا وعشرات الجرحى والعالقين تحت الأنقاض.

وأوضح رئيس المكتب الإعلامي للدفاع المدني السوري في حلب يلقب نفسه "ابراهيم أبو ليث" في تصريح إلى "سمارت" السبت، أن العدد النهائي للمجزرة وصل إلى 22 قتيلا بينهم تسعة أطفال، إضافة إلى سقوط أكثر من ستين جريح.

وقال مدير الدفاع المدني في البلدة حسين بدوي لـ "سمارت"، إن فرقه تمكنت من إنقاذ 11 مدنيا على قيد الحياة من تحت الأنقاض معظمهم من الأطفال، بعد الانتهاء من عمليات الانتشال والإسعاف التي استمرت لساعات طويلة.

وجاءت المجزرة بالتزامن مع شن طائرات النظام عشرات الغارات على قرى وبلدات في محافظة إدلب المجاورة، ما أدى لمقتل ستة مدنيين وجرح أكثر من 30 آخرين، بعد فترة هدوء نسبي شهدتها المحافظتان.

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 أغسطس، 2018 1:24:05 م خبر عسكري عدوان روسي
الخبر السابق
قوات النظام تعتقل 20 شابا في مدينة داعل بدرعا
الخبر التالي
اجتماع بين "حكومة الإنقاذ" والهيئة التأسيسية لمناقشة استقالة رئيس الحكومة