محتجون يدعون لاعتصام مفتوح حتى "إسقاط محلي مدينة إعزاز" بحلب

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 أغسطس، 2018 10:17:45 ص خبر سياسياجتماعي مظاهرة

سمارت ــ تركيا 

خرج المئات من أهالي مدينة إعزاز بحلب شمالي سوريا، بمظاهرة سلمية طالبوا فيها "بإسقاط" المجلس المحلي للمدينة، للتحول لاحقا إلى اعتصام مفتوح.

وقال شهود عيان لـ"سمارت"، إن المحتجون يقدر أعدادهم بنحو ألف شخص ورفعوا علم الثورة السورية ولافتات تدعو "لإسقاط المجلس"، وسط دعوات منهم لانضمام بقية الأهالي للاعتصام.

وفي سياق متصل، تداول ناشطون مقطعا مصورا يظهر فيه مدير المكتب الطبي في "محلي أعزاز" مؤيد قطور بتاريخ 14 تموز الحالي، يعلن فيه استقالته بسبب "الفساد بالمجلس المحلي ونزولا عند رغبة أهالي أعزاز".

وقبل يومين خرج العشرات من أهالي عشيرة "العجيل"  بمظاهرة ضد "الفساد والمفسدين" في المجلس المحلي لمدينة إعزاز، تلاها خروج أخرى مساءا مؤيدة له. 

وسبق أن اتهمت عشيرة العجيل و"الفيلق الثالث" التابع للجيش السوري الحر السبت الماضي، المجلس المحلي بـ"الفساد"، فيما رد عليها الأخير بأنها ناجمة عن رفض المحسوبيات لتعيين أعضاء جدد وعشرات الموظفين.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 أغسطس، 2018 10:17:45 ص خبر سياسياجتماعي مظاهرة
الخبر السابق
استياء من إهمال الكوادر الطبية في مشفى "الأسد" للأطفال بمدينة حماة
الخبر التالي
"لجنة التفاوض": روسيا تدخل كضامن لملف مختطفات السويداء بطلب من تنظيم "الدولة"