"تحرير الشام" تطالب أهالي قرى جنوب حلب بالنزوح

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 أغسطس، 2018 7:59:37 م خبر عسكرياجتماعي هيئة تحرير الشام

سمارت - حلب

طالبت "هيئة تحرير الشام" الخميس، أهالي تسع قرى جنوب مدينة حلب بالنزوح من منازلهم خلال 48 ساعة بعد إعلانها "منطقة عسكرية" و"حرصا" منها على أرواحهم من قصف قوات النظام والميليشيات الموالية لها.

وقال عضو مجلس قرية زمار يلقب نفسه "عبد الهادي أبو حسين" إن البيان يشمل قرى جزرايا والعثمانية وزمار والجديدة وطلافح وحوير وتل باجر وبانص وبرنة، مشيرا أن الأهالي متخوفة من أي عملية عسكرية ولكن وضعهم المادي سيء جدا ولا يسمح لهم باستئجار منزل بقيمة 100 دولار أمريكي.

وأضاف "أبو حسين" لـ"سمارت" أن بيان المطالبة بالخروج تلقوه الليلة الماضية، فيما أعطت القاعدة العسكرية التركية تطمينات لأهالي القرى البالغ عددهم 25 ألف نسمة حيث رفض غالبيتهم الخروج.

وبدورها نقلت "بوابة حلب" (وسيلة إعلامية محلية مختصة تابعة لشبكة بوابة سوريا) عن مسؤول "قاطع البادية الشمالي" في "تحرير الشام" الملقب "أبو رأفت" قوله إن لديهم "معلومات مؤكدة" عن نية قوات النظام شن عملية عسكرية في المنطقة، حيث طلبوا من الأهالي الإخلاء بسبب وجود تداخل بين المنازل ونقاط الحراسة.

وسبق أن سجلت حالات نزوح الاثنين 13 آب 2018، من الأحياء الغربية لمدينة حلب، بعد شائعات عن استقدام قوات النظام السوري لتعزيزات عسكرية لبدء عملية عسكرية بريف المدينة الغربي.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 أغسطس، 2018 7:59:37 م خبر عسكرياجتماعي هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
"الحر" يصد محاولة تقدم للنظام قرب بلدة مارع شمال حلب
الخبر التالي
المحتجون ضد "محلي" مدينة اعزاز يرفضون طلبا تركيا بفض اعتصامهم