ناشطون ومجالس محلية يرفضون طلب "تحرير الشام" بإخلاء قرى جنوب حلب

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 أغسطس، 2018 2:03:31 م خبر عسكري مجتمع مدني

سمارت - حلب

رفض ناشطون ومجالس محلية طلب "هيئة تحرير الشام" بإخلاء عدة قرى جنوب مدينة حلب شمالي سوريا، بحجة تداخلها مع نقاط تمركز قوات النظام السوري.

جاء ذلك في بيان اطلعت عليه "سمارت" الجمعة، قال فيه الناشطون والمجالس إنهم ثابتون في قراهم نظرا إلى عدم تغير الوضع العسكري لنقاط التماس مع قوات النظام، وعدم وجود سبب حقيقي للإخلاء مثل وجود حشود عسكرية للأخيرة.

وجاء في البيان أن القرى التي طلبت "تحرير الشام" إخلاءها هي جزرايا والعثمانية وزمار وجديدة طلافح وحوير العيس وتل باجر وبانص وبرنة.

ونقلت "بوابة حلب" (وسيلة إعلامية محلية مختصة تابعة لشبكة بوابة سوريا) عن مسؤول  في "تحرير الشام" قوله إن لديهم "معلومات مؤكدة" عن نية قوات النظام شن عملية عسكرية في المنطقة.

وكانت "تحرير الشام" طالبت الخميس، أهالي القرى البالغ عددهم 25 ألف نسمة، بإخلاء منازلهم خلال 48 ساعة بعد إعلانها "منطقة عسكرية"، لكن القاعدة العسكرية التركية في المنطقة أعطتهم تطمينات ففضل معظمهم البقاء.

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 أغسطس، 2018 2:03:31 م خبر عسكري مجتمع مدني
الخبر السابق
أهالي درعا البلد يشتكون صعوبة تأمين الخبز بسبب بعد الفرن وقلة الكميات
الخبر التالي
كمائن تنظيم "الدولة" تجبر النظام الانسحاب من مناطق تقدم لها شرق السويداء