"الائتلاف الوطني": مخاوف اللاجئين مبررة لعدم العودة إلى سوريا

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 أغسطس، 2018 9:47:34 م خبر دوليسياسي لاجئون

سمارت - تركيا

قال الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية الجمعة، إن مخاوف اللاجئين السوريين مبررة لعدم العودة إلى سوريا.

وأضاف رئيس الائتلاف الوطني عبد الرحمن في تصريحات صحفية، تعليقا على الدعوات الروسية للاجئين للعودة إن "مخاوفهم المبررة من التعرض للاضطهاد مرة أخرى على يد قوات الأسد وحلفائه"، مشيرا إلى التقارير الدولية التي تكشف باستمرار عن حالات الاعتقال وعمليات التعذيب الممنهجة داخل السجونن بحسب الموقع الرسمي للائتلاف.

وسبق أن قال مسؤول روسي بداية شهر آب الجاري، إن بلاده وضعت خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، بالاشتراك مع مؤسسات دولية وخاصة الأمم المتحدة.

واعتبر "مصطفى" أن روسيا ما زالت تحاول إنكار وجود المشكلة السياسية في سوريا وفرض إرادتها على الشعب السوري بـ"القوة".

ولفت "مصطفى" أن تطبيق الانتقال السياسي وفق بيان جنيف والقرار 2254 هو الأساس لأي عملية سياسية، مشددا على أهمية تطبيق المادة 14 فيه و"التي تؤكد على الحاجة الماسة إلى تهيئة الظروف المواتية للعودة الطوعية والآمنة للاجئين والنازحين إلى مناطقهم الأصلية".

وأكد المشاركون في "أستانة 10" على ضرورة حث كل الجهود لمساعدة السوريين في استعادة حياتهم الطبيعية وبدء المحادثات لعودة النازحين واللاجئين منهم، إضافة إلى استكمال جهود بناء الثقة بين جميع الأطراف السورية بما في ذلك ملف المعتقلين.

وأشار "مصطفى" أن الكشف عن جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي ينفذها النظام السوري سيزيد المسؤولية أكثر على عاتق موسكو التي تعتبر الضامن له والمدافع عنه أمام مجلس الأمن، وخاصة بعد تسليم أسماء المعتقلين الذين قتلوا تحت التعذيب في السجون.

ويقوم النظام السوري بتسليم المواطنين أسماء أبنائهم الذين قتلوا في سجونه سواء بالإعدام الميداني أو تحت التعذيب، حيث بلغ العدد 5000 معتقل، كما أنه ما زال يرسل قوائم جديدة بأسماء ضحايا جدد.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 أغسطس، 2018 9:47:34 م خبر دوليسياسي لاجئون
الخبر السابق
بريطانيا: على النظام وداعميه إحترام اتفاق "تخفيف التصعيد" في إدلب
الخبر التالي
اتهامات للنظام بمحاولات طمس مجزرتي الكيماوي شرق دمشق