انخفاض أسعار "الأضاحي" بإدلب وحلب متأثرة بالليرة التركية وتزايد أعداد النازحين

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 أغسطس، 2018 5:47:04 م خبر أعمال واقتصاداجتماعي اقتصادي

سمارت

انخفضت أسعار "الأضاحي" (رؤوس المواشي) في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام السوري في محافظتي حلب وإدلب شمالي سوريا، متأثرة بقدوم النازحين وانخفاض قيمة العملة التركية، قبل أيام من حلول عيد الأضحى.

وقال أحد القصابين في مدينة الأتارب غرب حلب يلقب نفسه "أبو محمد" لـ"سمارت" الأحد، إن سعر كيلوغرام الخاروف الذكر هبط 500 ليرة سورية هذا العام مقارنة بالعام الماضي حيث كان 1800 ليرة، فيما وصل سعر كيلوغرام الأنثى إلى 1200 ليرة بعد أن كان 1500 ليرة.

وأرجع "أبو محمد" هذا الانخفاض إلى الهبوط المفاجئ في سعر صرف الليرة التركية، خاصة وأن القصابين مرتبطون بعقود شراء مسبقة مع المنظمات الإنسانية المحلية بالليرة التركية، محذرا من تحول ذلك إلى "كارثة كبيرة" بالنسبة لهم.

أما في إدلب، انخفض سعر كيلوغرام الغنم إلى 1300 ليرة سورية مقارنة بـ1600 ليرة العام الماضي، بحسب الراعي محمد يوسف من منطقة جبل الزاوية جنوبي المحافظة.

وعزا "اليوسف" هذا الانخفاض إلى تراجع الطلب على الأضاحي بسبب الزيادة الكبيرة في أعدادها، بعد قدوم النازحين من مختلف المناطق السورية المجاورة برفقة مواشيهم.

في حين تشهد أسعار الأضاحي في محافظتي درعا والقنيطرة جنوبي البلاد استقرارا نسبيا مقارنة بالعام الماضي، في ظل إقبال من الأهالي لشرائها بمختلف المدن والبلدات.

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 أغسطس، 2018 5:47:04 م خبر أعمال واقتصاداجتماعي اقتصادي
الخبر السابق
جريح برصاص "الجندرمة" التركية على مدينة رأس العين في الحسكة
الخبر التالي
"تحرير الشام" تعتقل 29 شخصا شمال إدلب بتهمة التعامل مع النظام