خاطفون يقتلون مدنيا ويطلقون سراح قيادي في "تحرير الشام" شرق إدلب

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أغسطس، 2018 10:09:07 م خبر عسكري الخطف

سمارت - إدلب

قتل خاطفون مجهولون مدنيا وأطلقوا سراح قيادي في "هيئة تحرير الشام" مقابل مبلغ مادي، بعد خطفهما قرب مدينة سراقب شرق مدينة إدلب شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون من بلدة كفرعميم الذي ينحدر منها المخطوفان لـ"سمارت" الاثنين، إن الخاطفين حصلوا على 50 ألف دولار أمريكي مقابل الإفراج عن ابراهيم الناصر، لكنهم قتلوا المخطوف الآخر أحمد الناصر الذي كان برفقته.

وأطلق خاطفون سراح مدير "صحة الساحل الحرة" خليل آغا بعد اختطافه مطلع آب الجاري من مشفى "الساحل" غربي إدلب، بعد دفع دية قيمتها 120 ألف دولار.

وانتشرت مؤخرا ظاهرة الاختطاف مقابل فدية مالية في محافظة إدلب، علاوة على انتشار عمليات الاغتيال والقتل بحق قياديين ومقاتلين وعناصر فصائل الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، وسجلت في الغالب ضد مجهولين.

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 أغسطس، 2018 10:09:07 م خبر عسكري الخطف
الخبر السابق
غلاء الأسعار يمنع الأهالي من الشراء في القلمون الغربي قبيل عيد الأضحى
الخبر التالي
قتيل من "الأسايش" وجرحى مدنيون بتفجير في مدينة الرقة