غياب مظاهر العيد في الرقة وإقبال ضعيف على شراء "الأضاحي"

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 أغسطس، 2018 11:19:20 ص خبر اجتماعي مجتمع أهلي

سمارت ــ الرقة

غابت مظاهر عيد "الأضحى" في أول أيامه بمحافظة الرقة شمالي شرقي سوريا، وسط ضعف في الإقبال على شراء "الأضاحي" (رؤوس المواشي)، على عكس الأعياد السابقة.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" الأربعاء، إن أجواء العيد المعتادة غابت عن شوارع المدينة أمس، من ذبح "الأضاحي" صباح أول أيامه وزيارة المقابر وتبادل الزيارات إلا بشكل قليل.

وأضافت المصادر، أن تردي الوضع الاقتصادي وقلة المردود المادي للمدنيين، وانشغالهم بإعادة إعمار ممتلكاتهم وسط غياب الجهات الداعمة، حال دون شراء "الأضاحي" بشكل كبير.

وأوضحت أن المظاهر غابت أيضا في الأيام التي سبقت العيد، حيث لم تشهد الأسواق حركة جيدة ولم يكن هناك إقبال على شراء الألبسة وحلويات العيد. 

وعيد "الأضحى" هو أحد العيدين عند المسلمين، يوافق يوم 10 ذو الحجة بعد انتهاء وقفة يوم عرفة، الموقف الذي يقف فيه الحجاج المسلمون لتأدية أهم مناسك الحج، وينتهي يوم 14 ذو الحجة، ومن أبرز مظاهرة ذبح رؤوس الماشية (الأضاحي).

وخلال الأيام الماضية سجل ارتفاع نسبي بأسعار المواد الغذائية في أسواق الرقة، بسبب إغلاق "قوات سوريا الديمقراطية"(قسد) للمعابر التجارية المؤدية إلى المدينة.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 أغسطس، 2018 11:19:20 ص خبر اجتماعي مجتمع أهلي
الخبر السابق
واشنطن: لا تفاهم مع روسيا بشأن هجوم النظام على إدلب
الخبر التالي
"الجولاني": لا يمكن الاعتماد على النقاط التركية في مواجهة النظام بإدلب