محكمة مدينة الباب تحكم بالسجن على طبيب هاجم "أردوغان"

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 أغسطس، 2018 10:16:24 ص خبر عسكرياجتماعي قضاء

سمارت - حلب

حكمت محكمة مدينة الباب (38 كم شرق مدينة حلب) شمالي سوريا على طبيب بالسجن، بسبب تهجمه على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وقال قاضي محكمة صلح الجزاء أحمد الشبلي في تصريح إلى "بوابة حلب" الجمعة، إن المحكمة أصدرت حكما بالسجن لمدة ستة أشهر خففت إلى ثلاثة، بحق الطبيب محمود السايح بسبب "انتقاده السياسة التركية تجاه الثورة السورية" على حسابه في موقع "فيسبوك".

وأضاف "الشبلي" أن "السايح" خضع للتحقيق على يد جهاز الأمن في "عدلية الباب" ثم أحيل لقاضي التحقيق الذي ظنّ عليه بجرم "تحقير رئيس دولة أجنبية صديقة"، استنادا لقانون العقوبات السوري رقم 49.

وأشار إلى أن قاضي محكمة البدايات أصدر قرارا بسجن "السايح" لمدة ستة أشهر ودفع تعويض مالي، ليخفف بعدها إلى ثلاثة أشهر مع التعويض لوجود الأسباب المخففة، لافتا إلى أن "السايح" استأنف الحكم أصولا.

و"بوابة حلب" هي أحد بوابات موقع "بوابة سوريا" الذي يتبع مؤسسة "سمارت" الإعلامية.

وقال ناشطون إن "السايح" هو أب لسبعة أطفال قتلوا بالقصف على إدلب.

وكانت "فرقة الحمزة" التابعة للجيش الحر أفرجت عن "السايح" في 21 حزيران الماضي، بعد اعتقال دام لشهر ونصف بتهمة التعامل مع تنظيم "جند الأقصى" المتهم بـ"التطرف" والتحالف مع تنظيم "الدولة الإسلامية".

وتتحكم تركيا بمفاصل الإدارة في مدينة الباب ومعظم المدن والبلدات الأخرى في منطقة "درع الفرات" شمال وشرق حلب، والتي أخذت تسميتها من العملية التي شنتها أنقرة بالتعاون مع الجيش الحر ضد تنظيم "الدولة" في المنطقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 أغسطس، 2018 10:16:24 ص خبر عسكرياجتماعي قضاء
الخبر السابق
تشكيل لجنة لمتابعة قضية اتهام قيادي في"الحر" باغتصاب امرأة شمالي حلب
الخبر التالي
تجاوزات متكررة لعناصر "الفرقة الرابعة" بمدينة درعا وبحث خيار طردهم منها