زيادة الإصابة بمرض التهاب الكبد الفيروسي "A" بمدينة حماة

من قبل فريق سمارت 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 أغسطس، 2018 6:36:42 م خبر اجتماعي صحة

سمارت-حماة

ازادات بالأيام القليلة الماضية حالات الإصابة بمرض التهاب الكبد الفيروسي "A" ( أطلق عليه المدنيون اصطلاحا اليرقان) في مدينة حماة، وسط سوريا، مع عدم مقدرة الكوادر الطبية في المشافي التابعة للنظام السوري على تحديد أسباب انتشاره.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" السبت، إن تقديرات تشير بوصول عشرات الإصابات بمرض "اليرقان" إلى المشفى الوطني في حماة، مع استمرار وصول النساء والأطفال وكبار السن بأعراض المغص وفقدان الشهية وعدم القدرة على الحركة.

وأضافت ان الكوادر الطبية لم تقدم إجابات للمراجعين عن سبب انتشار المرض، في ظل عدم قدرتها على إجراء بعض التحاليل الطبية في مراكز المدينة وإرسالها إلى مخابر العاصمة دمشق، إذ تأخر وصول النتائج بالوصول عطلة عيد الأضحى.

وأوضحت المصادر أيضا أن العلاج اقتصر على دواء "Phenobarbitl 10" وبعض الفيتامنيات مع النصح باتباع حمية غذائية، وسط انقطاع دواء خاص من الصيدليات منذ نحو أربع سنوات.

ومن أهم أسباب انتشار مرض "اليرقان" التلوث بمياه الشرب والأغذية، مع ترجيح أطباء أن سبب انتشاره في مدينة حماة يعود لاستخدام مواد كيميائية لمكافحة الحشرات في الجو، ما أدى لانتقالها إلى المزروعات وبعدها إلى السكان.

وتشهد مدينة حماة بشكل عام استياء من غياب دور مؤسسات النظام وانتشار القمامةإضافة للارتفاع الكبيرفي فواتير الكهرباء، في ظل انتشار لحالات السرقة والخطف.

الاخبار المتعلقة

من قبل فريق سمارت 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 أغسطس، 2018 6:36:42 م خبر اجتماعي صحة
الخبر السابق
"الجبهة الوطنية للتحرير" تدمر عربة ورشاشا للنظام جنوب إدلب
الخبر التالي
روسيا ترسل فرقاطتين إلى السواحل السورية