الدفاع المدني يستنفر طواقمه شمال حماة للتعامل مع أي ضربة كيماوية

اعداد ميس نور الدين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 أغسطس، 2018 1:11:24 م خبر عسكرياجتماعي الكيماوي

سمارت - حماة

قال المسؤول الإعلامي في مديرية الدفاع المدني شمالي حماة وسط سوريا الاثنين، إن فرقهم أعلنت حالة استنفار تحسبا لأي هجوم كيماوي محتمل من قوات النظام السوري.

يأتي ذلك بعدما ادعت روسيا أن الفصائل في حماة "ستمثل وقوع هجمة كيماوي في مدينة كفرزيتا"، الأمر الذي اعتبره الدفاع المدني والجيش السوري الحر تمهيدا لضرب النظام المنطقة بمواد كيماوية، إذ سبق أن نفذ الأخير هجمات هناك بغازات سامة استهدفت نقطة طبية.

وقال المسؤول الإعلامي للدفاع المدني الملقب "أبو المقداد" في تصريح إلى "سمارت" إنهم دربوا  الفرق في وقت سابق للتعامل مع الإصابات بهجمات المواد الكيماوية والغازات السامة، وأعلنوا استنفارها على مدار الساعة وحتى إشعار آخر

وأشار "أبو المقداد" أن فرقهم أطلقت حملة توعية للأهالي  من خلال  نشر ملصقات حول طرق الوقاية من الغازات السامة. 

ودعا المجلس المحلي لمدنة كفرزيتا الأحد، لأخذ الحيطة والحذر من "غدر" النظام،وكذّبرواية وسائل إعلام الأخير حول فبركة هجوم كيماوي على المدينة واعتبرها  تصريحات توحي بنيته استخدام الأسلحة الكيماوية ضدها.

يأتي ذلك في ظل استقدام النظام المزيد من التعزيزات والحشود العسكرية إلى محافظات إدلب وحماة واللاذقية، بعد تهديده باقتحام المناطق الخارجة عن سيطرته وسط وشمالي سوريا.

الاخبار المتعلقة

اعداد ميس نور الدين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 أغسطس، 2018 1:11:24 م خبر عسكرياجتماعي الكيماوي
الخبر السابق
مسلحون يسرقون 12 مليون ليرة سورية من تاجر صرافة بإدلب
الخبر التالي
"تحرير الشام" تعتقل تاجرا جنوب إدلب بتهمة الترويج "للمصالحات" مع النظام