تنظيم "الدولة" يعدم تسعة من عناصره العراقيين شرقي دير الزور

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 أغسطس، 2018 4:28:24 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية

سمارت-دير الزور

أعدم تنظيم "الدولة الإسلامية" تسعة من عناصره العراقيين في بلدة الشعفة الخاضعة لسيطرته شرق مدينة دير الزور، شرقي سوريا.

وقال مصدر محلي لـ"سمارت" الثلاثاء، إن التنظيم أعدم رميا بالرصاص تسعة من عناصره العراقيين بتهمة "اتباع نهج الخوارج"، بينهم عنصران من "الأمنيين" و ثلاثة آخرين من "الشرطة الإسلامية" وسادس من "جهاز الحسبة" بينما لم يتعرف على أسماء البقية.

وأوضح أن خلافات داخلية بين عناصر التنظيم شرقي دير الزور، إذ يتهمون العناصر المحليون والعراقيون، الآخرين من الأجانب "المهاجرين" بأنهم من "الخوارج" بينما يبادلهم الأجانب الاتهام بـ"الردة والكفر وعدم الحكم بما أنزل الله"، على حد وصف المصدر.

وتتكرر حوادث إعدام التنظيم لعناصره بعد انحسار الرقعة الجغرافية الخاضعة لسيطرته في ديرالزور لعدة بلدات محاصرة من "قوات سوريا الديمقراطية"(قسد) وقوات النظام السوري.

وتمكن تنظيم "الدولة" من إخماد حركة بين صفوفه أوائل شهر أيار 2018، بقيادة "أبو شعيب الحضرمي" رأت أن زعيمهم "أبو بكر البغدادي" وقيادات الصف الأول "تهاوت عقيدتهم الجهادية" وساهمت سياستهم في تراجع نفوذ التنظيم.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 أغسطس، 2018 4:28:24 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
القبض على سبعة أشخاص بجرم تعاطي المخدرات جنوب إدلب
الخبر التالي
ميليشيا أفغانية تشن حملة دهم واعتقال شرق دير الزور