انتشار أمراض الكلى في قرى بالحسكة لاعتماد الأهالي على المياه الكلسية للشرب

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 أغسطس، 2018 10:00:26 م خبر اجتماعي مجتمع أهلي

سمارت ــ الحسكة

انتشرت مؤخرا الأمراض المتعلقة بالكلى في قرى بمحافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا، لاعتماد أهلها على مياه الآبار السطحية الكلسية لعدم توفر الصالحة للشرب، وسط مطالبات لـ"الإدارة الذاتية" الكردية  بإيجاد حل للمشكلة.

وقال رئيس "كومين" (مجلس الحي) في قرية مبروكة الشرقية سليمان يوسف إبراهيم بتصريح لـ"سمارت"،  إن القرية وأخرى محيطة بها يعانون من انتشار الأمراض بسبب شرب المياه الكلسية، مردفا أنهم طالبوا الجهات والمنظمات المختصة بإيجاد الحلول المناسبة دون أي تجاوب حتى الآن.

وأشار "إبراهيم" إلى وجود بئر جاهز يحتاج إلى محولة لضخ المياه الصالحة للشرب، حيث يخدم أربع قرى في المنطقة وكل منها تضم نحو ألف شخص.

بدوره أضاف أحد أهالي قرية مبروكة الشرقية محمود يوسف دياب، أن اعتمادهم على مياه الآبار السطحية أدى لظهور بحصة لدى أحد أطفاله، مشتكا من عدم وجود حل بديل وعدم تجاوب الجهات المعنية مع هذه المشكلة طويلة المدى.

ومن جانبه أشار مدني آخر من القرية يدعى "عبد الرحمن"، إلى أنها (القرية) تفتقر لشبكات الصرف الحي والآبار الموجودة فيها جميعها سطحية، مردفا أن قريتهم إلى جانب خمسة أخرى تعتمد على بئر واحد فقط والآبار تحتاج لكهرباء من أجل تشغيل "الغاطسات" عليها لسحب المياه.

وتعاني أكثر من 250 قرية في ريف البلدة الجنوبي من أزمة حادة في تأمين المياه، وسط مساعي من الجهات المسؤولة لإيجاد الحلول.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 أغسطس، 2018 10:00:26 م خبر اجتماعي مجتمع أهلي
الخبر السابق
جرحى من "قسد" بانفجار استهدفهم في الرقة
الخبر التالي
أهالي مدينة البوكمال يعانون من انقطاع شبكة الكهرباء