أهالي دير الزور يدفعون مئات الآلاف يوميا للتنقل بين ضفتي نهر الفرات

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 أغسطس، 2018 10:46:37 م خبر اجتماعي اقتصادي

سمارت - دير الزور

يدفع أهالي محافظة دير الزور شرقي سوريا، يوميا مئات آلاف الليرات يوميا للتنقل بين مناطق سيطرة قوات النظام السوري و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

وقال مصدر محلي لـ "سمارت" إن معظم الأشخاص الذين يتنقلون بين ضفتي نهر الفرات هم من الموظفين لدى حكومة النظام السوري، حيث أجبرتهم الأخيرة على العودة لعملهم في أماكن سيطرتها، إضافة إلى بعض العوائل التي تريد العودة إلى منازلها.

وأضاف المصدر أن نحو 500 شخص يوميا يعبرون من مناطق سيطرة "قسد" إلى مناطق سيطرة النظام من خلال معبري "الشميطية" و"جديدة بكارا"، مشيرا أن الشخص الواحد يدفع 500 ليرة سورية، بينما من يملك سيارة يدفع نحو 5000 ليرة سورية.

وتسلمت روسيا أواسط شهر آب 2018، إدارة المعابر النهرية بين مناطق سيطرة النظام والميليشيات الموالية له وقوات سوريا الديمقراطية" (قسد) في محافظة دير الزور، بعد أن عقدوا عدة اتفاقات بفتح معابر بينهما لعودة الراغبين إلى مناطق سيطرة النظام.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 أغسطس، 2018 10:46:37 م خبر اجتماعي اقتصادي
الخبر السابق
"تحرير الشام" تستولي على معدات تخدم النازحين غرب إدلب
الخبر التالي
"يونيسف": 700 ألف شخص مهدد بالنزوح في حال هاجم النظام إدلب