عودة حركة البناء إلى أحياء البلد بمدينة درعا

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 سبتمبر، 2018 10:49:02 ص خبر عسكري اقتصادي

سمارت - درعا

عادت حركة البناء إلى أحياء البلد المدمرة في مدينة درعا جنوبي سوريا.

وقال مصدر محلي رفض الكشف عن اسمه لـ"سمارت" إن أكثر من 70 بالمئة من الأحياء مدمرة وهناك إقبال كبير على ترميم المنازل من قبل الأهالي دون أي مساعدة من قبل حكومة النظام أو المنظمات.

وأشار المصدر أن ترميم المنزل بخطوط الماء والكهرباء وتركيب النوافذ والأبواب يكلف 700 ألف ليرة، لافتا أن الترميم الذي يتطلب إعمار المنزل تتجاوز تكلفته المليون ليرة.

وأوضح المصدر أن بناء منزل مدمر بالكامل تحدد تكلفته حسب المساحة إذ أن سعر طون الحديد 270 ألف ليرة والاسمنت 55 ألف ليرة بينما "البلوكة" الواحدة يصل سعرها إلى 200 ليرة، إضافة إلى أجرة العامل حيث تبلغ 5000 ليرة يوميا.

وتوصلتفصائل الجيش الحر لاتفاق نهائي مع روسيا الجمعة 6 تموز 2018، يشمل محافظة درعا باستثناء ريفها الشمالي الغربي، ويقضي بوقف إطلاق النار وتسليم "الحر" سلاحه الثقيل في محافظة درعا جنوبي سوريا، وخروج الرافضين له نحو الشمال.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 سبتمبر، 2018 10:49:02 ص خبر عسكري اقتصادي
الخبر السابق
دوي انفجارات وحرائق في مطار المزة غرب دمشق
الخبر التالي
مقتل قياديين من "الجبهة الوطنية للتحرير" على يد مجهولين جنوب إدلب