وزير الخارجية الإيراني يدعو لطرد المقاتلين من إدلب خلال زيارة إلى دمشق

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 سبتمبر، 2018 3:18:04 م خبر دوليعسكريسياسي إيران

سمارت - تركيا

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف خلال زيارة مفاجئة يقوم بها إلى العاصمة السورية دمشق، الاثنين، إنه يجب "تطهير" محافظة إدلب من المقاتلين، في إشارة إلى العملية العسكرية التي تروج لها قوات النظام للسيطرة على المحافظة.

وقالت وزارة الخارجية الإيرانية إن ظريف سيلتقي خلال الزيارة مع رئيس النظام السوري بشار الأسد، ثم سيلتقي مع كل من رئيس مجلس الوزراء في حكومة النظام عماد خميس ووزير خارجيته وليد المعلم.

ونقلت وكالة "فارس" الإيرانية عن ظريف قوله إنه يجب تطهير إدلب من الإرهابيين، وأن تعود إلى سيطرة "الشعب السوري" على حد وصفه.

وأشار "ظريف" أنه يجب أن يبدأ التعاون بين جميع الأطراف والطوائف لإعادة بناء سوريا، ولعودة جميع النازحين إلى عائلاتهم.

وقال المتحدق باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي في وقت سابق الاثنين، إن زيارة ظريف إلى سوريا تهدف إلى مناقشة العملية العسكرية القريبة على محافظة إدلب، مشددا أن بلاده ستستمر بتقديم الدعم والمساعدة لحكومة النظام في هذه الحملة.

يأتي ذلك تزامنا مع حديث النظام عبر إعلامه عن حشد قواته لبدء عملية عسكرية في إدلب، بالتزامن مع قصف مكثف على أنحاء مختلفة بالمحافظة أدى الجمعة 11 آب الجاري لمقتل وجرح نحو خمسين مدني، وسط دعوات دولية لمنع النظام من الهجوم على إدلب.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 سبتمبر، 2018 3:18:04 م خبر دوليعسكريسياسي إيران
الخبر السابق
نازحون بإدلب يشتكون انقطاع المساعدات الغذائية منذ أربعة أشهر
الخبر التالي
الخارجية الفرنسية: نسعى بالتعاون مع روسيا وتركيا لإيجاد حل في إدلب