عناصر من "الدفاع الوطني" ينضمون للميليشيات الإيرانية في مدينة ديرالزور

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 سبتمبر، 2018 9:17:40 م خبر عسكري ميليشيا الدفاع الوطني

سمارت-دير الزور

انضم في الأيام الماضية عناصر من ميليشيا "الدفاع الوطني" التابعة للنظام السوري إلى الميليشيات الإيرانية في مدينة دير الزور، شرقي سوريا.

وقال مصدر محلي لـ"سمارت" الأحد إن عددا "كبيرا من عناصر "الدفاع الوطني" قرروا الانضمام إلى الميليشيات التابعة لـ"الحرس الثوري الإيراني" في دير الزور، لأسباب عدة أهمها المبالغ التي تدفعها الأخيرة مقارنة بالمرتبات الشهرية التي يتقاضونها حاليا.

وأوضح أن ميليشيا "لواء القدس" التابع لـ"الحرس الإيراني" تدفع شهريا لعناصرها 150 دولار أمريكي بينما يأخذ عناصر ميليشا "الدفاع الوطني" مرتبات قدرها 25 ألف ليرة سورية (47 دولار أمريكي تقريبا حسب سعر الصرف الحالي).

وأضاف المصدر أن عناصر "الدفاع الوطني" غالبيتهم من مقاتلي الفصائل أو المدنيين الموقعين على اتفاقات "تسوية" مع النظام أو من عناصر سابقين بتنظيم "الدولة الإسلامية"، انضموا إلى الميليشيا لضمان عدم ملاحقة قوات النظام لهم.

ولفت أيضا أن المنضمين للميليشيات الإيرانية يضمنون حمايتهم من قوات النظام في ظل عدم قدرة الأخيرة على الوقوف بوجه "الحرس الثوري" والميليشيات اللبنانية والأفغانية والعراقية في المحافظة.

يأتي ذلك في ظل ما وصفه المصدر بعدم قدرة قوات النظام من التدخل قبل نحو أسبوع لوقف الاشتباكات بين "الدفاع الوطني" وميليشيا "حزب الله" اللبنانية في بلدة العشارة التي أدت لمقتل ثلاثين عنصرا من الأولى مقابل ثلاثة فقط من الأخيرة.

وتكررت في الآونة الأخيرة الاشتباكات بين ميليشيا "الدفاع الوطني" ضد كل من ميليشيا "حزب الله" اللبنانية والميليشيا الإيرانية في مدينة البوكمال والمناطق الخاضعة لسيطرتها في دير الزور.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 سبتمبر، 2018 9:17:40 م خبر عسكري ميليشيا الدفاع الوطني
الخبر السابق
ثلاث ضحايا أطفال بانفجار قنبلة "عنقودية" من مخلفات قصف سابق جنوب حلب
الخبر التالي
قصف مكثّف للنظام على بلدات جنوب حلب