نزوح مئات العوائل غربي إدلب نتيجة قصف النظام وروسيا المكثف

اعداد ميس نور الدين | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 سبتمبر، 2018 11:10:38 م خبر عسكريإغاثي وإنساني نزوح

سمارت - إدلب

نزحت مئات العوائل من منطقة جسر الشغور (30 كم غرب مدينة إدلب) شمالي سوريا الثلاثاء، نتيجة التصعيد العسكري لقوات النظام السوري وروسيا عليها.

وقال رئيس المجلس المحلي في مدينة جسر الشغور أيمن قهوجي بتصريح إلى "سمارت" إن مئات العوائل نزحت من المدينة إلى أقاربها في ريف إدلب الشمالي.

وأشار رئيس المجلس المحلي في قرية "إبديتا" هيثم حمود، أن 14 عائلة من قرى منطقة جسر الشغور وصلت  إلى منازل أقاربها في قريتي إبديتا ودير سنبل، كما أكد رئيس المجلس المحلي في قرية دير سنبل الملقب "أبو ابراهيم" وصول عوائل نازحة من المنطقة  إلى القرية.

وأوضح رئيس المجلس المحلي في قرية بيدر شمسو الملقب "أبو عمر"ـ أن 90 بالمئة من العوائل نزحت بشكل مؤقت إلى الأراضي الزراعية القريبة من المنطقة.

وبدأت قوات النظام وروسيا الثلاثاء، حملة قصف جوي مكثف على عدة مدن وبلدات في محافظة إدلب أسفرت عن مقتل وجرح أكثر من 13 مدينا.

وتخضع إدلب إلى اتفاق "تخفيف التصعيد" الذي اتفقت الدول الراعية له (روسيا وتركيا وإيران) على استمرار العمل به في المحافظة خلال آخر جول من محادثات "أستانة".

الاخبار المتعلقة

اعداد ميس نور الدين | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 سبتمبر، 2018 11:10:38 م خبر عسكريإغاثي وإنساني نزوح
الخبر السابق
رئيس الهلال الأحمر التركي يزور مدينة إدلب
الخبر التالي
جريحان بقذائف صاروخية على مدينة حلب