الدفاع المدني يوثق مقتل 14 مدني وجرح 31 آخرين حصيلة الغارات غربي إدلب

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 سبتمبر، 2018 11:48:46 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت-إدلب

وثقت فرق الدفاع المدني 14 قتيلا و31 جريحا مدنيا حصيلة القصف الجوي المكثف الذي يرجح أنه روسي على منطقة جسر الشغور غربي إدلب، شمالي سوريا.

وقال الدفاع المدني في تقرير اطلعت "سمارت" عليه، إن 14 مدنيا قتلوا وجرح 31 آخرون بينهم أطفال ونساء، إثر 46 غارة، يرجح ناشطون أنها لطائرات حربية روسية، استهدفت نحو 20 قرية وبلدة في جسر الشغور وطالت بعضها سوقا شعبيا وثلاث مدارس.

وأضاف أن فرق الإسعاف عملت على انتشال الجثث ونقل الجرحى إلى المشافي كما أخمدت عناصر الإطفاء الحرائق التي نشبت نتيجة القصف، مشيرا بالوقت ذاته إلى حركة نزوح جماعي للأهالي باتجاه الحدود السورية التركية.

ويأتي القصف المكثف على إدلب في ظل وصول تعزيزات عسكرية لقوات النظام وحديث مسؤوليه عن معركة مرتقبة في المحافظة بدعم روسي.

وتخضع إدلب إلى اتفاق "تخفيف التصعيد" الذي اتفقت الدول الراعية له (روسيا وتركيا وإيران) على استمرار العمل به في المحافظة خلال آخر جول من محادثات "أستانة".

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 سبتمبر، 2018 11:48:46 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
جريحان بقذائف صاروخية على مدينة حلب
الخبر التالي
جلسة في مجلس الأمن الجمعة لبحث الأوضاع في إدلب